جيش الاحتلال يشن حملة اعتقالات في القدس والضفة الغربية

قوات الاحتلال تشن حملة اعتقالات في القدس والضفة الغربية

شنّت قوات الاحتلال الإسرائيلي،اليوم، حملة مداهمات وتفتيش بمدينة جنين، في الضفة الغربية المحتلة.

وأفادت مصادر محلية، أنّ قوات الاحتلال اعتقلت عدداً من المواطنين، واقتادتهم إلى مراكز التحقيق الخاصة بها، وعرف منهم:

1. محمد حافظ دريدي- بيت ليد شرق طولكرم
2. المحرر مصطفى بني عودة- طمون جنوب طوباس
3. المحرر يحيى مقبول- نابلس
4. أحمد مطير- مخيم قلنديا شمال القدس
5. هاني زايد الهوارين- الخليل (تم اعتقاله على حاجز الكونتينر شرق بيت لحم)
6. المحرر نسيم البرغوثي- بيت ريما غرب رام الله
7. علاء سرحان- جفنا شمال رام الله
8. المصاب عبد الرحمن يوسف الدراويش- دورا جنوب الخليل

وفي تفاصيل الانتهاكات.. اعتقلت قوات الاحتلال، أسيراً محرراً من بلدة طمون جنوب طوباس.

وأفاد مدير نادي الأسير في طوباس كمال بني عودة، بأن قوات الاحتلال داهمت منزل المواطن مصطفى حسين بني عودة (47 عاما)، واعتقلته، بعد أن عاثت في منزله خرابا.

وفي بيت لحم، اقتحم مستوطنون، وبحماية قوات الاحتلال، بلدة تقوع المدينة.

وافاد مدير بلدية تقوع تيسير ابو مفرح لمراسلنا، بأن حوالي عشر حافلات تقل مستوطنين يرافقهم جنود الاحتلال اقتحموا البلدة وتمركزوا على المدخل الغربي في محيط البلدية، وسط تخوفات المواطنين من مهاجمتهم للمنازل.

وكانت البلدة قد شهدت مواجهات قبل منتصف الليل، مع قوات الاحتلال ادت الى اصابة عددا من المواطنين بالاختناق.

كما، اقتحمت قوات الاحتلال فجراً، عدة مناطق من محافظة جنين، حيثُ أبلغ الارتباط الفلسطيني بوجود نشاط لجنوده في منطقة عرابة وبير الباشا.

وأكدوا، أنّ أكثر من 10 جيبات تابعة لجيش الاحتلال اقتحمت جنين، ومخيمها، فيما رشقها الشبان بالحجارة.

واندلعت اشتباكات مسلحة بين مقاومين وجيش الاحتلال المقتحم لجنين.

واعتقلت قوات الاحتلال، شابا من بلدة بيت ليد شرق طولكرم.

وهاجم مستوطنون، المزارعين أثناء عملهم في أراضيهم في قرية شوفة جنوب شرق طولكرم.

وقال المزارع تحسين حامد لـ"وفا"، إن مجموعة من مستوطني مستوطنة" أفني حيفتس"، المقامة على جزء من أراضي القرية، وبحراسة قوات الاحتلال، هاجموهم تحت تهديد السلاح في محاولة لطردهم من أراضيهم.

وأضاف، حدثت مناوشات بين المستوطنين والمزارعين الذين رفضوا مغادرة أراضيهم.

يشار إلى أن المزارعين في شوفة يتعرضون بشكل شبه يومي لمضايقات المستوطنين الذين يهاجمونهم ويخربون أدواتهم الزراعية ويستولون عليها، في محاولة منهم لتهجيرهم من أراضيهم.

واعتقلت قوات الاحتلال، فتيين في مدينة الخليل، جنوب الضفة الغربية.

وأفادت مصادر أمنية ومحلية لـ'وفا' بأن قوات الاحتلال اعتقلت الطفلين عبد الرحمن مفيد الشرباتي (16 عاما)، وأمجد باسم عبيدو (16 عاما) من منطقة الحرايق بمدينة الخليل واقتادتهما إلى جهة غير معلومة.

كما نصبت قوات الاحتلال حواجز عسكرية على مداخل بلدتي سعير وحلحول، وعلى مدخل مخيم الفوار وعلى مدخلي مدينة الخليل الشمالي جورة بحلص والجنوبي الفحص، وعملت على إيقاف المركبات وتفتيشها والتدقيق في بطاقات المواطنين، ما تسبب في إعاقة تنقلهم.

وأصيب يوم الثلاثاء، عشرات المواطنين بالرصاص والاختناق بالغاز إثر مواجهات مع قوات الاحتلال الإسرائيلي، في بلدة حلحول شمال الخليل.

وقالت مصادر، إن قوات الاحتلال داهمت حلحول لتأمين حماية عشرات المستوطنين الذين اقتحموا مسجد النبي يونس في البلدة لإقامة طقوس تلمودية بالمكان، ما أدى إلى اندلاع مواجهات أسفرت عن إصابة مواطنين بالرصاص الحي في القدم والساق، وآخرين بالرصاص المعدني المغلف بالمطاط، نقلوا لتلقي العلاج في مستشفيات الخليل، كما أصيب عشرات المواطنين بحالات اختناق عولجوا ميدانيا على الفور من قبل طواقم الهلال الأحمر، التي تعرضت أيضا لإطلاق الرصاص.

وقالت مصادر في الأوقاف الإسلامية، إن المستوطنين الذين اقتحموا محيط مسجد النبي يونس في حلحول، أزالوا العلم الفلسطيني من على المسجد ودنسوه تحت حراسة مشددة من قوات الاحتلال التي اعتلت أسطح المنازل المحيطة بالمسجد. وأشارت إلى أن عدد الحافلات التي أقلت المستوطنين بلغت 15 حافله وحوالي 20 سيارة، حيث استمرت عملية الاقتحام التي تخللها محاولة خلع شبابيك المسجد، وإطلاق النار على مأذنته وسط هتافات وتصفيق المستوطنين، استمرت حوالي الساعتين.

كما اقتحمت قوات الاحتلال مبنى مديرية أوقاف شمال الخليل في حلحول والملاصقة لمسجد النبي يونس، وكذلك مبنى مدرسة وروضة جيل الأمل التابعة للجنة زكاة حلحول.

وذكرت مصادر محلية، أن قوات الاحتلال اعتقلت محمد حافظ دريدي عقب مداهمة منزله في البلدة.

كما، اعتقلت قوات الاحتلال الإسرائيلي، شابين من محافظة رام الله والبيرة.

وأفادت مصادر  محلية، بأن قوات الاحتلال اعتقلت نسيم حسني البرغوثي (26 عاما)، من بلدة بيت ريما، وعمار فرحان (25 عاما)، من قرية جفنا شمال رام الله، بعد أن داهمت منزليهما وفتشتهما.

وفي القدس، اعتقلت شرطة الاحتلال، شابا من مخيم قلنديا، شمال المدينة

وأفادت مصادر محلية، بأن قوات الاحتلال اعتقلت الشاب أحمد حسني مطير، بعد أن داهمت منزله، وفتشته.

نبض للأنباء