أسرى الحرية

الاحتلال ينكل بـ3 أسرى أثناء عملية الاعتقال

قالت هيئة شؤون الأسرى والمحررين، إن ثلاثة معتقلين تعرضوا لاعتداءات همجية ووحشية خلال عملية اعتقال جنود الاحتلال الإسرائيلي لهم.

ورصدت الهيئة في تقرير لها صدر اليوم الخميس، إفادة الأسير القاصر عز الدين شماسنة (17 عاما) من بلدة جيوس في محافظة قلقيلية، والذي احتجزته قوات الاحتلال في العراء والبرد الشديد لمدة ساعتين بعد أن تم اقتحام منزله واقتياده إلى معسكر “تسوفيم” بالقرب من قلقيلية، وثم قاموا بضربه بشكل عنيف بأعقاب بنادقهم على أرجله، واستمر التنكيل به فقاموا بركله ببساطيرهم العسكرية على رأسه، وخلال تواجده في المعسكر، طلب الأسير من أحد الجنود أن يشرب، فتعمد الجندي إهانته فقام بإحضار قنينة من الماء وقام برشها عليه بدلا من أن يسمح له بشربها.

كما اعتدى جنود الاحتلال بالضرب المبرح على الشاب هاشم الغنيم (19 عاما) من قرية الخضر في بيت لحم، واقتادوه بعدها إلى مركز توقيف “عتصيون” للتحقيق معه.

وتعرض المعتقل محمد أبو علي (30 عاما) من قرية صانور جنوب جنين، للضرب الشديد على مختلف أنحاء جسده بعد طرحه أرضا، خلال عملية اعتقاله بالقرب من حاجز “بيت إيل”، شمال مدينة البيرة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق