شؤون إسرائيلية

صاروخ ذكي بيد جيش الإحتلال

أصدرت القناة الثانية في التلفزيون الاسرائيلي تقريراً عن الصاروخ الذكي، الذي يستخدمه الجيش الاسرائيلي، في الرد على القذائف التي تنزلق من الجانب السوري، فإلى جانب الصواريخ المعروفة من نوع سبايك وتموز، يستخدم الجيس الاسرائيلي صاروخ “جيل”.

وأكدت القناة: أن “الصاروخ ذو رأس حربي صغير يمكّن من تدمير الهدف دون أن يستبب بأضرار كبيرة في المحيط، كما أن الصاروخ مزود بكاميرا تنقل لمطلقه مسار الصاروخ، وفي حال قرر تغيير مساره فإنه يستطيع ذلك، إذ ان مسار الصاروخ من الممكن أن يتحول من هدف إلى آخر”.
وقال المراسل العسكري للقناة الإسرائيلية: أن الصاروخ ذكي وسريع ودقيق، وهو مناسب لمناطق الصراع التي يقطنها مدنيون إذ بالإمكان تفادي إصابتهم من خلال التحكم الدقيق بمسار الصاروخ حتى بعد إطلاقه.
كما ضرب المراسل مثالاً حول استخدام الصاروخ كاستهداف خلية لإطلاق قذائف الهاون على حدود قطاع غزة، متابعاً: أن الصاروخ لديه القدرة على إصابة المطلقين دونة أن يتسبب بخسائر في البيئة المحيطة بهم، وأنه كان يستخدم لتدمير الدبابات لكنه أصبح له استخدامات أخرى اليوم.
وذكر أن شركة روفائيل الإسرائيلية للصناعات العسكرية والأمنية تتلقى عروضاً لشراء هذا الصاروخ من دول كثيرة حول العالم، من بينها بريطانيا التي حضر خبراؤها العسكريون إلى إسرائيل، وطلبوا شراء آلاف الصواريخ منها، كذلك الجيشان البولندي والبلجيكي اشتروا هذه الصواريخ.
وأضاف المراسل العسكري: أنه “تم الكشف عن صاروخ جيل بعد أن نشرت فيديوهات لقوات خاصة استخدمت هذا الصاروخ خلال عملياتها في العراق”.
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق