إسلاميات

ما حقيقة وفاة الشيخ عائض القرني متأثرا بفيروس كورونا

أفادت مصادر رسمية سعودية، اليوم الخميس، 29 أكتوبر/ تشرين الأول 2020، بنقل الشيخ عائض القرني، الداعية السعودي البارز، إلى قسم العناية المركزة داخل مستشفى الملك فيصل التخصصي.

وذكرت وكالة سابق السعودية، أن الشيخ عائض القرني نقل الساعات الماضية للعناية المركزة بمستشفى الملك فهد التخصصي بالعاصمة الرياض، مما يشير إلى تدهور حالته الصحية.

حقيقة وفاة الشيخ عائض القرني بفيرس كورونا

وبحسب المصدر ذاته، أصيب الشيخ القرني بـ “فيروس كورونا كوفيد 19” قبل أيام، فيما تم نقله إلى مستشفى الملك فيصل أمس وبدأت حالته الصحية في التحسن.

وتفاعل المغردون على تويتر مع مستجدات صحة الداعية القرني، حيث تمنى المشايخ والخطباء والناشطون له السلامة والشفاء التام، وأن يجمع له بين الأجر والعافية القريبة.

عاد كورونا إلى الوباء مرة أخرى في الفترة الماضية بالرياض، حيث قد تشهد الأيام المقبلة عودة لتشديد الإجراءات الوقائية وإجبار المواطنين على ارتداء الأقنعة وعدم الرضا عن الذات.

يشار إلى أن عائض القرني هو شيخ وشاعر وخطيب من المملكة العربية السعودية، سجل عشرات الخطب والمحاضرات والكتب والدروس الدينية ، بالإضافة إلى العديد من الأمسيات الشعرية والأدبية والندوات.

يعتبر الشيخ القرني من أشهر الدعاة المسلمين في المملكة العربية السعودية ، كما أنه من أبرز الكتاب في المملكة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق