أخبار فلسطين

الصالحي: تقدم نتنياهو في الانتخابات الإسرائيلية هو نتاجٌ للتطرف والعنصرية

اعتبر عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير، بسام الصالحي، أن تقدم نتنياهو في الانتخابات الإسرائيلية، هو نتاجٌ للتطرف والعنصرية والفساد لدى دولة الاحتلال.

وقال الصالحي لإذاعة (صوت فلسطين) الرسمية صباح اليوم الأربعاء، إن نتنياهو سيكمل المشروع الذي بدأه بإنهاء الدولة الفلسطينية، وضم الضفة والأغوار ومحاصرة غزة، ناهيك عن السعي لتكريس الانفصال بين شقي الوطن؛ مُستفيداً من الانحياز الأمريكي له ولسياساته، بُغية إنهاء منظمة التحرير كممثل شرعي ووحيد لشعبنا، وتصفية القضية الفلسطينية.
وتوجّه الصالحي بالتهنئة للجماهير العربية في الداخل على اجتياز القائمتين العربيتين نسبة الحسم، مشيراً إلى أنها بقيت رغم محاولات إبعادها عن الساحة السياسية.
وشدد عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير، على أن كل ذلك يضعنا أمام الأمر الرئيس الذي تضمنته قرارات المجلسين الوطني والمركزي، بأن العلاقة بين شعبنا وإسرائيل هي علاقة شعب بدولة محتلة، ويتجلى ذلك بإطلاق العنان لمقاومة الاحتلال والتخلص من الاتفاقيات المبرمة معه ومقاطعته، داعياً في السياق، الكلَّ الوطني وكافة المؤسسات بالتحرك واتخاذ القرارات والآليات ذات الصلة كُلٌّ في مكانه لمواجهة الاحتلال وقراراته.

 

مقالات ذات صلة

تعليق واحد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق