أخبار فلسطين

الحكومة تُجدد مُطالبة المجتمع الدولي بتوفير حماية للشعب الفلسطيني

طالبت حكومة الوفاق الوطني، المجتمع الدولي، مجدداً بتحمل مسؤولياته وتوفير حماية دولية لشعبنا العربي الفلسطيني، الذي يتعرض لعدوان وظلم الاحتلال الإسرائيلي.

وحمّل المتحدث الرسمي باسم الحكومة يوسف المحمود في بيان له، مساء اليوم السبت، حكومة الاحتلال الإسرائيلي المسؤولية عن  دوامة التوتر والعنف، التي تزج بها وعن دماء شهداء وجرحى شعبنا الذين يطالهم رصاص قوات الاحتلال، وانفلات المستوطنين، الذي كان آخره الهجوم الوحشي تحت حماية قوات الاحتلال على قرية المغير شمال شرق رام الله، وأدى لاستشهاد المواطن حمدي نعسان، وإصابة ثلاثين مواطناً بجروح.

وأكد، على أن حملة التصعيد الاحتلالية، تأتي ضمن سياسة العدوان والبطش الاحتلالي المتأصل، وضمن سباق الانتخابات الإسرائيلية التي عادة تولغ وتغرق بالدم الفلسطيني البريء.

وشدد المحمود، أن التحريض والصمت الدولي والدعم الأمريكي، هو الذي يشجع الاحتلال الإسرائيلي على تنفيذ سياسته العدوانية ضد أبناء شعبنا.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق