أخبار فلسطين

فلسطينيون غاضبون يعترضون موكب بطريرك الروم الأرثوذكس

اعترض مئات من أبناء الطوائف المسيحية الأرثوذكسية موكب البطريرك ثيوفيلوس الثالث عند ميدان العمل بمدينة بيت لحم للتعبير عن غضبهم تجاه البطريرك للاشتباه بضلوعه في صفقات بيع وتأجير أراض وعقارات تتبع الكنيسة الأرثوذكسية لمنظمات يهودية في مدينة القدس.

وقد وصل موكب البطريرك إلى كنيسة المهد في بيت لحم تحت حراسة أمنية مشددة ليرأس قداس منتصف الليل في احتفالات الطوائف المسيحية التي تسير وفق التقويم الشرقي.

ورفع المشاركون الشّعارات المنددة بالبطريرك وبدخوله إلى مدينة بيت لحم ومشاركته باحتفالات أعياد الميلاد، لثبوت تورّطه في تسريب أملاك تتبع الكنيسة الأرثوذكسية للاحتلال في مدينة القدس.

وحاول المشاركون منع تقدّم موكب البطريرك، وحطّموا المركبة التي كان يستقلها، وسط انتشار أمني فلسطيني مكثف في محيط الفعاليات، كما رشقوا موكبه بالبيض والأحذية.

وشارك بالفعاليات أبناء الطوائف المسيحية المختلفة، ومؤسسات رسمية وشعبية، ونشطاء فلسطينيون من كافة القطاعات، ونشطاء من الداخل الفلسطيني المحتل رافضين استقباله ومؤكّدين أنّه غير مرحب به في مدينة بيت لحم.

وذكر أنه لم تجرِ مراسم استقبال من جانب بلديات بيت لحم للبطريرك كما هو المعتاد، بينما شارك محافظ بيت لحم بالاستقبال.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق