أخبار فلسطين

هنية: لا يوجد كائن على الأرض يستطيع تغيير هوية القدس العربية

غزة – وكالة نبض

قال رئيس المكتب السياسي لحركة حماس، إنه لا يوجد كائن على وجه الأرض يستطيع أن يغير حقيقة أن فلسطين والقدس للفلسطينيين وحدهم، مشددا على أن القدس هي “مقبرة المؤامرات عبر التاريخ”، ولا عذر لأحد بعد شهادة الشاب إبراهيم أبو ثريا.

وتابع هنية في كلمة له قبيل أداء صلاة الجنازة على جثمان الشهيد المقعد أبو ثريا في مخيم الشاطئ بغزة، “أن القدس تسقط المؤامرات دائما وهي ترفع من وقف معها وتخفض من خذلها، فمن وقف معها رفعه الله، ومن خذلها خذله الله”.

واستطرد: “شهيدنا اليوم ليس ككل الشهداء ومعركتنا اليوم ليست ككل المعارك، فشهيدنا اليوم رفع الله عنه حرج الجهاد والمقاومة والمواجهة لكنه تقدم الصفوف”.

وأكمل: “شهيدنا أبو ثريا وصل خط المواجهة ليكون حجة على الناس جميعًا.. على الاصحاء والذين يتذرعون بالمواقف والأسباب”.

وشدّد على أن قتل جنود الاحتلال الإسرائيلي لشاب فلسطيني في رام الله أمس، موضحا أن هذا يؤكد للعالم أن “الإرهاب هو هذا المحتل، وأن هذا الشعب يريد الحرية”.

واضاف: “حينما تكون المعركة للقدس ويخرج مثل شهيدنا ولا يتذرع بما هو فيه، فيرفع علم فلسطين ويرمي بالحجارة ويقاوم بالقدر الذي هو عليه، فهو صحيح في عالم النقص متقدم في مرحلة البعض يريدها استمرارًا للهوان والذل والانكسار والتطبيع والاعتراف بالعدو الصهيوني”.

كما أكد هنية على “أن شعبًا يتقدمه مثل الشهيد المقعد أبو ثريا منتصر إن شاء الله”، لافتاً إلى أنه سار على درب الشيخ الشهيد أحمد ياسين.

وأشار إلى أن شهادة أبو ثريا وصل صداها إلى كل أرجاء العالم، قائلاً “كل العالم وقف أمام هذه الشهادة وأمام هذه الرسالة العظيمة، شعب يقاتل من أجل القدس، وإسقاط قرار الإدارة الأمريكية، من أجل فلسطين كل فلسطين”.

وقال هنية: “ها هم شباب فلسطين يخرجون خفافا وثقالا ليدافعوا عن أولى القبلين وعن ميراث الأمة في فلسطين”، مؤكداً على أن لم يتبق لأحد عذر بعد الشهيد أبو ثريا، “فشهيدنا تقدم واخترق الصفوف ووصل إلى خط النار ليقول إن القدس لنا والأرض لنا وفلسطين لنا”.

وفي ختام حديثه جدد التأكيد على أنه “لا تنازل عن القدس، لا أقول القدس الشرقية إنما القدس الموحدة، لا شرقية ولا غربية”.

مقالات ذات صلة

تعليق واحد

  1. I’m just commenting to let you be aware of of the fabulous discovery my cousin’s daughter experienced going through your site. She even learned lots of issues, most notably how it is like to have a very effective giving mindset to have many others just gain knowledge of chosen grueling matters. You really did more than our desires. Many thanks for distributing the important, healthy, educational and as well as easy thoughts on the topic to Gloria.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق