أخبار العالم

نصيحة إسرائيلية للأسد بعد “ليلة الصواريخ”

دعا وزير الدفاع الإسرائيلي أفيغدور ليبرمان، الجمعة، الرئيس السوري بشار الأسد إلى “طرد الإيرانيين” من سوريا، وذلك غداة تصعيد عسكري غير مسبوق بين إيران وإسرائيل في سوريا.

وقال ليبرمان، في بيان نقلته وكالة فرانس برس، أثناء زيارته للقسم الذي تحتله إسرائيل من هضبة الجولان “استغل فرصة زيارتي اليوم للجولان، لأدعو الأسد إلى طرد الإيرانيين، وطرد فيلق القدس من سوريا”.

وقال ليبرمان موجها رسالته للرئيس السوري:” هم لا يساعدونك، هم فقط يضرون بك، وما وجودهم إلا مشكلات وأضرار، تخلصوا من الإيرانيين وعندها ربما يمكن العودة إلى حياة أخرى”.

وكان رئيس الحكومة الإسرائيلية بنيامين نتانياهو اتهم إيران بـ”تجاوز خط أحمر” بإطلاقها، ليل الأربعاء الخميس، صواريخ على مواقع إسرائيلية في هضبة الجولان، مما دفع إسرائيل للرد بقصف عشرات الأهداف الإيرانية في سوريا.

وأسفرت الضربات الإسرائيلية على مناطق عدة في سوريا عن مقتل 23 عنصرا على الأقل، هم خمسة من قوات النظام السوري و18 عنصرا من القوات الموالية له، حسبما أفاد المرصد السوري لحقوق الإنسان، الخميس.

وجاءت المواجهة بعد يومين من إعلان الرئيس الأميركي دونالد ترامب الانسحاب من الاتفاق النووي الإيراني الذي أبرم عام 2015 بهدف كبح برنامج طهران النووي.

وتساند إيران وفصائل حليفة لها الرئيس السوري بشار الأسد.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق