رئيسي

تطورات جديدة في ملف رواتب موظفي السلطة بغزة؟!

أكدت مصادر خاصة أن الرئيس محمود عباس استجاب لطلب مصري تقدم رئيس جهاز المخابرات المصري اللواء عباس كامل، لصرف رواتب موظفي السلطة في قطاع غزة، وعدم تأخيرها أكثر من ذلك.

وأوضحت المصادر لـ”وكالة نبض للأنباء”، أن عباس كامل أبلغ الرئيس بأن مصر لن تسمح بانهيار ملف المصالحة، وأن وقف الرواتب من شأنه هدم كافة الجهود التي بذلتها مصر طيلة الأشهر السابقة.

وقالت المصادر: إن “عباس أبلغ كامل بقبول مبدئي لصرف رواتب موظفي السلطة، في مقابل استمرار الجهود المصرية بشأن ملف تمكين الحكومة وإتمام المصالحة”، متوقعة أن يتم البدء بصرف الرواتب  يوم الخميس القادم، أو مطلع الأسبوع المقبل كحد أقصى.

ولفتت إلى أن شخصيات أوروربية مارست ضغوطاً كبيرة على الرئيس لصرف رواتب الموظفين ومنح ملف المصالحة الأمل الأخير، موضحةً أن الجهود التي مارستها مصر وشخصيات أوروبية ستفضي إلى صرف الرواتب في مقابل استمرار الجهود المصرية بهذا الشأن.

يذكر أن موظفي السلطة الفلسطينية في قطاع غزة لم يتقاضوا رواتبهم عن شهر مارس الماضي حتى لحظة تحرير الخبر، وذلك ضمن عقوبات جديدة فرضها الرئيس على القطاع لثني حماس عن التفرد بالحكم، بحسب ما أعلن في خطاب سابق.

 

الوسوم

مقالات ذات صلة

‫13 تعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق