رئيسي

السنوار: ملف المصالحة ينهار وأدعو الكل الوطني لإنقاذه

قال رئيس المكتب السياسي لحركة حماس في قطاع غزة يحيى السنوار، إن ملف المصالحة الفلسطينية ينهار تدريحياً، داعياً الكل الفلسطيني لإنقاذها.

وأضاف السنوار، خلال لقاءه بالشباب في غزة، أن مشروع المصالحة ينهار ومن يرى غير ذلك فهو أعمى، وعلى الجميع التدخل لإنقاذه.

وتابع: “مفهوم المصالحة عند البعض هي إنهاء المقاومة وتسليم السلاح وهدم الأنفاق، وهذا المبدأ مرفوض لدى حركة حماس التي لا يمكن أن تسلم سلاحها”.

ووجه أحد الشباب سؤلاً للسنوار قال فيه: (لماذا لا يتم تشكيل قوة عسكرية للدفاع عن الشباب المتظاهرين على حدود قطاع غزة؟).

فأجابه السنوار: “بأن طلبه سيحول للقائد العام لكتائب القسام محمد الضيف، ليتم ترجمته على أرض الواقع”، مضيفاً: “كل قناص يضرب رصاصة على أحد من الشباب فستضرب رصاصة في رأسه”.

ويذكر أن تصريحات السنوار تأتي بعد حوالي شهرين على اتفاق المصالحة الموقع بتاريخ (12/10/2017) بين “فتح وحماس” بشكل رسمي بحضور وزير المخابرات المصرية اللواء خالد فوزي واعضاء الوفدين في القاهرة.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق