رياضة

صور .. تشيلسي يتخطى حاجز بورنموث بانتصار مجنون

الرياضة العالمية

عبر تشيلسي إلى نصف نهائي مسابقة كأس رابطة الأندية الإنجليزية المحترفة، بفوزه مساء اليوم الأربعاء على ضيفه بورنموث (2-1) على ملعب “ستامفورد بريدج”، في الدور ربع النهائي.

وأحرز البرازيلي ويليان هدف تشيلسي الأول في الدقيقة 13، وانتظر بورنموث حتى الدقيقة 90 ليحرز هدف التعادل عبر دان جوسلينج، لكن صاحب الأرض أبى التمديد وسجل هدف الفوز الثمين في الدقيقة الأولى من الوقت بدل الضائع عبر ألفارو موراتا.

ولجأ مدرب تشيلسي أنطونيو كونتي في هذه المباراة، إلى مجموعة من البدلاء، مثل الصاعد ناثان أمبادو في خط الدفاع، والظهير الأيسر البرازيلي كينيدي، إضافة إلى المهاجم البلجيكي ميتشي باتشواي، مقابل جلوس كل من إيدن هازارد وألفارو موراتا على مقاعد البدلاء.

على الجهة المقابلة، اعتمد مدرب بورنموث إيدي هاو على المهاجم المخضرم جيرمان ديفو وحيدا في خط المقدمة، بدعم من خط وسط مكوّن من 5 لاعبين ويقوده هاري أرتر.

بدأ الضيوف المباراة بتسديدة من دان جوسلينج ابتعدت كثيرا عن المرمى في الدقيقة السادسة، ثم افتتح تشيلسي التسجيل في الدقيقة 13، عبر لعبة جماعية وصلت على إثرها الكرة إلى سيسك فابريجاس الذي دخل منطقة الجزاء من الناحية اليسرى، قبل أن يمرر إلى غير المراقب ويليان الذي أودعها الشباك بسهولة.

واضطر بورنموث لاستبدال المصاب ديفو مبكرا، وإشراك جوردان أيب الذي أهدر فرصة في الدقيقة 24 عندما اقتحم منطقة الجزاء من الجهة اليمنى قبل أن يسدد كرة متسرعة  بجانب القائم القريب.

وبعدها بخمس دقائق، سدد المدافع جاري كاهيل من حدود منطقة الجزاء فوق مرمى بورنموث، وطالب باتشواي بركلة جزاء بعدما سقط نتيجة لعبة مشتركة مع آدم سميث لكن الحكم لم يحتسب شيئا، قبل أن يبذل كينيدي جهدا لافتا ويتقدم بالكرة قبل أن يسدد برعونة نحو المدرجات في الدقيقة 42.

 

وانطلق بورنموث في الشوط الثاني بحثا عن هدف التعادل، وهو ما أرغم كونتي على الزج بهازارد وتيموي بكايوكو مكان ويليان وبيدرو رودريجيز.

ومر أيب من مدافعين اثنين قبل أن يمرر إلى المهاجم الفرنسي ليس موسيه الذي سدد كرة ارتطمت بالدفاع وذهبت فوق مرمى تشيلسي في الدقيقة 60، ثم أهدر بورنموث فرصة جديدة عن طريق جوسلينج الذي كان في وضع مناسب للتسديد لكنه أطاح بالكرة بعيدا عن المرمى في الدقيقة 64.

ودخل موراتا بدلا من باتشواي، فيما بدا أرتر متأثرا من الإصابة ليدخل بدلا منه لويس كوك في تشكيلة بورنموث، وأطلق أيب كرة زاحفة قوية مرت بجانب القائم الأيمن لمرمى تشيلسي في الدقيقة 82.

وشهدت الدقائق الأخير أحداثا متسارعة، فسجل بورنموث هدف التعادل في الدقيقة الأخيرة من الزمن الأصلي بعدما مرر أيب كرة إلى جوسلينج على حدود المنطقة، ليسددها الأخير ببراعة على يسار الحارس ويلي كاباييرو.

تشيلسي استعاد التقدم بعد أقل من دقيقة، عندما انطلق هازارد بهجمة سريعة، قبل أن يمرر بكعب قدمه إلى موراتا الذي سدد بثقة في الشباك معلنًا انتصار البلوز.

مقالات ذات صلة

تعليق واحد

  1. Wonderful beat ! I wish to apprentice while you
    amend your web site, how could i subscribe for a blog website?

    The account aided me a acceptable deal. I had
    been a little bit acquainted of this your broadcast provided
    bright clear concept

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق