أخبار فلسطين

أبو سمهدانة: لن نتنازل عن حق العودة مقابل حفنة من الدولارات

قال “الدكتور عبد الله ابو سمهدانة” محافظ المنطقة الوسطى: إن كل محاولات واشنطن وضغوطاتها وعقوباتها مهما بلغت، لن تفلح في دفع الفلسطينيين إلى التنازل عن حقوقهم، والقبول بما تمليه عليهم لصالح دولة الاحتلال .

وأوضح ابو سمهدانة في اعقاب الانباء التي تواترت عن نية واشنطن ممارسة مزيد من الضغوط على السلطة الفلسطينية من خلال وقف كامل مساعداتها للاونروا, ان القيادة الفلسطينية وعلى راسها الرئيس أبو مازن أرسلت رسالتها بشكل جلي إلى واشنطن وكل من يدور في فلكها لن نقبل بالمساومة على الحقوق ولن نتنازل عن حق العودة مقابل حفنة من الدولارات .

وأضاف أبو سمهدانة: أن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب يمعن في الذهاب بعيداً في استهداف قضية اللاجئين والتي تمثل عصب القضية الفلسطينية دون ان يدرك ان هذه القضية لن تموت ولن يسمح بذلك أي من الفلسطينيين حتى يخرج اخر نفس من اخر فلسطيني .

وأكد ابو سمهدانة أنه قد يجول في خاطر ترامب عبثاً أنه بالإمكان الإمساك بالفلسطينيين مما يمكن تسميته باليد التي توجعهم حسب اعتقاده في إشارة إلى المال، لكنه غفل أو تغافل ان الفلسطيني تأقلم مع كل الظروف لكنه لم ولن يتأقلم على المهادنة والتنازل عن الحقوق، وكل سياسات واشنطن لن تفلح في تدجينه وكي وعيه لصالح تمرير مشروع تمكين الاحتلال على هذه الأرض, فهنا فلسطين وهنا القدس وهنا باقون ما بقي الزعتر والزيتون .

داعياً المجتمع الدولي والمنظمات الاممية إلى تحمل مسؤولياته تجاه اللاجئين الفلسطينيين، والجريمة التي تعرضوا لها ولا زالوا بعد ان هجروا قسراً وعنوة من بيوتهم وبلداتهم .

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق