رياضة

غوارديولا يبقي الباب مفتوحا أمام رياض محرز

أبقى المدرب الإسباني لمانشستر سيتي الإنجليزي جوسيب غوارديولا الباب مفتوحا أمام إمكانية ضم الجناح الجزائري رياض محرز من ليستر سيتي، قبل ساعات من إقفال باب فترة الانتقالات الشتوية منتصف ليل الأربعاء الخميس.

وحطم سيتي متصدر ترتيب الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم، رقمه القياسي في الانتقالات، الثلاثاء، بضم قلب الدفاع الفرنسي إيميريك لابورت من أتلتيك بلباو الإسباني مقابل 57 مليون جنيه إسترليني (65 مليون يورو، 80 مليون دولار).

وقد يتطلب مسعاه لضم محرز تحطيم الرقم مجددا، إذ استبعدت التقارير الصحفية الإنجليزية أن يتخلى ليستر بطل عام 2016، عن لاعبه بأقل من 90 مليون جنيه إسترليني.

ومع إصابة الجناح الألماني المتألق لوروا سانيه وغيابه عن الملاعب لفترة قد تصل إلى 7 أسابيع، والجدول المزدحم لسيتي الذي يقاتل على أربع جبهات، ألمح غوارديولا الثلاثاء إلى أن فريقه قد يحتاج إلى بديل.

وأجاب ردا على سؤال عن محرز “الأمر مشابه لوضع (أليكسيس) سانشيز، لسنا في المكان المناسب للتحدث عن الأمر. المسألة صعبة”.

وسعى سيتي لضم التشيلي سانشيز من أرسنال، إلا أنه انسحب من السباق لصالح غريمه اللدود مانشستر يونايتد الذي ضمه في صفقة شملت تخليه لأرسنال عن الأرميني هنريك مخيتاريان.

وأورد الموقع الإلكتروني لشبكة “سكاي سبورتس” أن سيتي تقدم بعرض ثالث لضم محرز تبلغ قيمته 55 مليون جنيه إسترليني (78 مليون دولار).

أغلى لاعب عربي

وفي حال انتقال محرز بهذا المبلغ، سيصبح أغلى لاعب عربي في تاريخ كرة القدم، متفوقا على المصري محمد صلاح الذي انتقل الصيف الماضي من روما الإيطالي إلى ليفربول الإنجليزي مقابل 39 مليون جنيه إسترليني.

واختير صلاح أفضل لاعب أفريقي لعام 2017 من قبل الاتحاد الأفريقي لكرة القدم، وهو لقب ناله محرز لعام 2016.

وتشير التقارير إلى تباين بين سيتي وليستر بشأن تقدير قيمة اللاعب.

وبحسب المصادر نفسها، تقدم محرز مجددا بطلب للرحيل عن النادي، علما أن مدربه الفرنسي كلود بويل أكد مؤخرا أنه لن يسمح بانتقاله في الفترة الشتوية الحالية.

حلول لنقص العدد

في سياق آخر، تطرق غوارديولا إلى ضم لابورت، موضحا أن الصفقة حصلت “لأننا دفعنا البند الجزائي، لكن عندما تضطر إلى المفاوضة يكون الأمر معقدا على الدوام”، مضيفا “أنا مهتم بالكثير من اللاعبين، اللاعبين الجيدين، وهناك الكثير منهم. باب الانتقالات مفتوح حتى الحادي والثلاثين” أي منتصف ليل الأربعاء-الخميس بتوقيت بريطانيا.

وأضاف “تحدثت مع النادي مرات عدة للبحث بما هو أفضل مع اللاعبين الموجودين في تصرفنا. في الوقت الحالي، لا نملك سوى ثلاثة مهاجمين خلال شهر أو شهر ونصف، إذا ما احتسبنا رحيم (ستيرلينغ كمهاجم). غابريال (جيزوس) سيعود ربما في الأسابيع الخمسة أو الستة القادمة”.

وتابع: “لا نملك العديد (من اللاعبين) ونلعب مباراة كل ثلاثة أيام. يجب أن نجد الحلول”.

ويدخل سيتي مرحلة مفصلية من الموسم، إذ تنتظره 3 مباريات متتالية صعبة في الدوري الذي يتصدره بفارق 12 نقطة عن جاره يونايتد، ستجمعه بليستر سيتي وتشلسي حامل اللقب وأرسنال الذي يلتقيه ايضا في 25 فبراير في نهائي كأس الرابطة المحترفة، والتي ستكون فرصة لغوارديولا لإحراز باكورة ألقابه مع النادي في الموسم الثاني معه.

وبلغ سيتي أيضا الدور ثمن النهائي لمسابقة الكأس حيث يلتقي ويغان أثلتيك من الدرجة الثانية في 17 فبراير، وسيواجه بازل السويسري في مباراتي ثمن نهائي دوري أبطال أوروبا.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق