رئيسي

مصادر: إجراءات خطيرة نفذتها “الأونروا” وصلت إلى فصل معلمين!!

كشفت مصادر مطلعة أن وكالة غوث وتشغيل اللاجئين “الأونروا” أعداد من المعلمين العاملين بمدارسها في الأراضي الفلسطينية، وذلك عقب قرار الولايات المتحدة الأمريكية تقليص مساعداتها على خلفية رفض السلطة الفلسطينية لقرار “ترامب” الخاص بإعلان مدينة القدس عاصمة لإسرائيل.

وأوضحت المصادر أن “الأونروا” قد اتخذت قراراً يقضي بفصل 158 معلمـــاً من مدارسها، ضمن إجراءات قادمة ستصل إلى صرف نصف راتب فقط لكافة الموظفين العاملين في مؤسساتها.

وأكدت على خطورة الأوضاع بعد قرار تقليص الخدمات، حيث إن تلك القرارات ستؤدي إلى حرمان أعداد كبيرة من وظيفتها وأجزاء من رواتبها الشهرية، داعيةً كافة الدول العربية لدعم خزينة “الأونروا” ومواجهة المخطط الأمريكي الساعي لتركيع القيادة الفلسطينية.

وكان وزير التربية والتعليم العالي د. صبري صيدم، قد قال في وقت سابق: “إن الوزارة لن ترث مدارس وكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين، محذراً من حرمان مئات آلاف الطلبة من التعليم في مدارس الوكالة.

وعلّقت مؤسسات ومرافق وكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين “أونروا” قبل أيام، عملها بكافة مناطق قطاع غزة؛ احتجاجاً على التقليصات الأمريكية الأخيرة.

ونظم مكتب غزة الإقليمي، وقفة احتجاجية في مقر الوكالة الرئيسي بمدينة غزة، بحضور مدير عمليات الأونروا في القطاع ما تياس شمالي، وبمشاركة رئيس اتحاد الموظفين أمير المسحال، وعدد كبير من الموظفين والعاملين في المنظمة الأممية.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق