رئيسي

عريقات: خطاب “بينس” تبشيري وهدية للمتطرفين

أدان أمين سر منظمة التحرير الفلسطينية صائب عريقات، اليوم الإثنين، الخطاب الذى ألقاه نائب الرئيس الأمريكي مايك بينس أمام الكنيست الإسرائيلي، واصفًا إياه بـ “التبشيري” الذى يشكل “هدية للمتطرفين”.

وقال عريقات في تغريدةٍ له اليوم: إن “خطاب بينس التبشيري هو هدية للمتطرفين، ويثبت أن الإدارة الأمريكية جزء من المشكلة بدلًا من الحل”، مضيفًا أن رسالة بنس واضحة: “خالفوا القانون والقرارات الدولية، وستقوم الولايات المتحدة بمكافأتكم”.

وكان بينس تعهد في خطابه أمام الكنيست أن السفارة الأمريكية في القدس ستفتح أبوابها قبل حلول نهاية العام المقبل، بموجب قرار نقلها الشهر الماضي، بعد اعتراف الرئيس دونالد ترامب بالمدينة المقدسة “عاصمة لإسرائيل”.

وقرر الفلسطينيون مقاطعة زيارة المسؤول الأمريكي وعدم الاجتماع معه، احتجاجًا على قرار الولايات المتحدة الاعتراف بمدينة القدس “عاصمة لإسرائيل”.

ويذكر أن “إسرائيل” هي المحطة الأخيرة لبينس في أول جولة شرق أوسطية له، شملت مصر والأردن أيضًا.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق