أخبار فلسطين

بحر: زيارة بنس تأتي ضمن محاولات أمريكا لطمس القضية الفلسطينية

أوضح “الدكتور أحمد بحر” النائب الأول لرئيس المجلس التشريعي الفلسطيني: أن زيارة نائب الرئيس الأمريكي بنس غير مرحب بها، وتأتي ضمن محاولات الإدارة الأمريكية لطمس القضية الفلسطينية، وإكمال المخطط الأمريكي لتهويد القدس.

وأشار د. بحر، إلى أن قرار ترامب بشأن مدينة القدس لن يغير من الحقيقة شيئاً، وستبقى القدس عاصمة لدولة فلسطين.

كما نوّه إلى أن قرار الكنيست الإسرائيلي بتشريع قانون القدس موحدة هو قانون باطل، جاء من مؤسسة باطلة وكيان باطل، ولن يحقق الاحتلال ما يريد مهما شرع من قوانين.

واستنكر التقليصات، ووقف المساعدات المقدمة للوكالة لإغاثة وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين، مشدداً أنهم متمسكون بحقهم في العودة إلى فلسطين، وأن عودتهم حق مقدس فردي وجماعي، ولن يسقط بالتقادم.

وناشد الحكام العرب بتحمل مسؤولياتهم تجاه قضيتنا الفلسطينية، التي تمر بأخطر مراحلها، مشدداً أن شعبنا سيبقى يدافع عن حقه في العودة، وتقرير المصير، ومواجهة المؤامرات، والمخططات الإسرائيلية، والأمريكية لتصفية قضيته.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق