شؤون إسرائيلية

جيش “الاحتلال” يحظر دخول السُّيَّاح والرَّعايا الأجانب إلى “إسرائيل”

بدءًا من مساء اليوم

أصدر وزير الداخلية في حكومة الاحتلال الإسرائيلي أرييه درعي، أمرًا بحظر دخول السياح والرعايا الأجانب إلى “إسرائيل”، بدءًا من الساعة الثامنة من مساء يوم الخميس، تحسبًا لمنع تفشي فيروس “كورونا” المستجد.

وأفاد بيان صادر عن الوزارة، بأنها ستنتظر مع ذلك في طلبات دخول رعايا أجانب إلى “إسرائيل”، إذا أثبتوا أنهم يستطيعون الخضوع للحجر الصحي في حال اقتضت الضرورة ذلك.

ومن جانبها، أعلنت وزارة الصحة في حكومة الاحتلال، اليوم، أن عدد المصابين بالفيروس ارتفع إلى (127) حالة، مضيفة أن (91) من المرضى يخضعون للحجر الصحي في المستشفيات، فيما فرض على خمسة آخرين الحجر الصحي المنزلي.

يذكر أن نحو (350) طبيب أسنان يخضعون للحجر الصحي إثر مخاوف من إصابتهم بالفيروس بعد حضورهم مؤتمرا طبيا تبين أن أحد المشاركين فيه مصاب بالمرض المعدي.

من جهته قدر مدير عام وزارة الصحة “موشيه بار جود لاف” بارتفاع اعداد المصابين في “إسرائيل”، وقال لاذاعة الجيش “سنصل إلى عشرات المصابين يوميا وهذا أمر لا مفر منه ونامل بالوصول الى لقاح نهاية العام..

واضاف ” قررنا ادخال معظم المصابين وابقاؤهم في الحجر المنزلي ..لدينا أشخاص تسمح لهم حالتهم بالبقاء في منازلهم “.

وتابع “إذا توصلنا إلى استنتاج مفاده أن المدارس بحاجة إلى إغلاق – سنفعل ذلك. نريد اتخاذ خطوات في وقت قريب جدًا ، ولكن ليس الان “.

لكنه استبعد انتاج لقاح ضد الفيروس قريبا  موضحًا “أتمنى لو كنا قريبين من اللقاح ، لكنني أفترض أن هذا ليس شيئًا يمكن أن يحدث في العام المقبل. هناك مرحلة التطوير والتجارب السريرية ومرحلة الإنتاج الضخم. هذه أشياء تستغرق وقتًا طويلاً.

الوسوم

مقالات ذات صلة

تعليق واحد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق