أخبار فلسطين

حركة “حماس” هدم المنازل سياسة أثبتت فشلها في ثني شعبنا عن مواصلة الكفاح

أصدرت حركة المقاومة الإسلامية حماس، اليوم، بيانًا عقبت فيه على هدم قوات الاحتلال الإسرائيلي منزل عائلة الأسير إسلام أبو حميد في مخيم الأمعري بمدينة رام الله وسط الضفة الغربية المحتلة، وذلك للمرة الخامسة.

وقال المتحدث باسم الحركة حازم قاسم: إنّ “هدم منزل عائلة أبو حميد في الأمعري هو صورة للإرهاب البشع الذي تمارسه عصابات جيش الاحتلال”.

وأضاف: “هذه العائلة التي لديها خمس أسرى في سجون الاحتلال، وسادس شهيد، تُجسد صورة الصمود الفلسطيني، ونموذج للتضحية العظيمة على طريق نضال شعبنا لانتزاع حريته”.

وأشار إلى أنّ كلمات الحاجة أم ناصر أبو حميد بعد هدم منزلها فجر اليوم، بأنها “ستعيد بناء منزلها وما دام هناك احتلال سنقاومه”، هي تعبير حقيقي على استحالة كسر إرادة شعبنا الفلسطيني، وأن القتل والاعتقال وهدم المنازل، سياسة أثبتت فشلها في ثني جماهير شعبنا على مواصلة كفاحه ضد الاحتلال.

يُذكر أنّ قوات الاحتلال هدّمت منزل عائلة الأسير إسلام أبو حميد في مخيم الأمعري بمدينة رام الله في الضفة الغربية، فجر يوم الخميس، حيث أصيب 11 فلسطينياً خلال مواجهات اندلعت مع الجيش في المنطقة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق