أخبار فلسطين

صائب عريقات: لا رجعة عن قرار الانتخابات ونأمل ألا نطلب مساعدة أي جهة لإتمامها بغزة

أكد أمين سر اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير صائب عريقات اليوم الخميس، على أنّ  قرار الانتخابات لا رجعة عنه، معبرًا عن أمله بألا يطلب مساعدة أي جهة لإتمامها في قطاع غزة.

وقال عريقات في تصريح صحفي: “اجتمعت خلال اليومين الماضيين، مع سفراء وقناصل جميع ممثلي دول العالم، بالإضافة إلى الاتحاد الأوروبي، وتم الحديث بشأن الانتخابات”.

وأضاف: “إننا طالبنا الاتحاد الأوروبي، أن يبادر بإلزام إسرائيل بإجراء الانتخابات حسب اتفاق عام 94، وأكدنا للجميع وجوب إجراء الانتخابات الحرة والعامة تشريعياً ورئاسياً في الضفة والقدس وغزة”.

وأعرب عريقات عن أمله بـ”ألا نضطر للطلب من أي جهة أن تساعدنا في إجراء الانتخابات في غزة”، مشيراً إلى أن القيادة الفلسطينية، تريد من حماس أن تتخذ هذا القرار، لأنه استحقاق فلسطيني، ولا يحق لأي جهة كانت أن تفرض فيتو على إجراء الانتخابات لشعب يسعى للانتخابات.

وتابع: “في الحياة الديمقراطية، يستطيع حزب أن يشارك أو لا يشارك، ولكن لا يستطيع أن يمنع إجراء الانتخابات بقوة السلاح”، مشددًا على أن هناك رسالة رسمية، أُبلغت بها كل دول العالم، فحواها أن “قرار الانتخابات لا رجعة عنه”.

وشدد على أنها انتخابات حرة وعامة، مردفًا: “طلبنا توفير إشراف دولي كامل من الاتحاد الأوروبي، ودول العالم كافة، بأن من يريد المشاركة في هذه الانتخابات سيتم الدعوة له من قبل لجنة الانتخابات المركزية، لأننا ندرك أن العالم أجمع سيشارك في الإشراف ومراقبة هذه الانتخابات، حتى يتيح لنا إجراء انتخابات حرة ونزيهة”.

وأشار إلى أن المسألة الأساسية هي أن الانتخابات يجب أن تتم في القدس الشرقية، وهذا امتحان للمجتمع الدولي.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق