أخبار فلسطين

هآرتس: التنسيق الأمني مع الأجهزة الفلسطينية سيتضرر خلال ثلاثة أشهر

نقلت صحيفة (هآرتس) عن مصادر في المخابرات الإسرائيلية، قولها: “إن التنسيق مع أجهزة الأمن التابعة للسلطة الفلسطينية، يمكن أن يتضرر خلال ثلاثة أشهر، بسبب الوضع الاقتصادي السيئ للسلطة”.

ووفقاً للصحيفة ذاتها، فقد حذر المسؤولون مؤخراً، المستوى السياسي من التصعيد في الضفة الغربية، وتقويض وضع السلطة بسبب الأزمة الاقتصادية التي تواجهها، وبسبب خطة السلام الأمريكية، بالإضافة إلى إنجازات حركة حماس العسكرية الأخيرة ضد إسرائيل.

وادعت المصادر، أن السلطة الفلسطينية، ستجد صعوبة في الاستمرار في حكم المناطق الواقعة تحت مسؤوليتها، ونتيجة لذلك، من المحمتل أن تندلع مواجهات بين سكان الضفة الغربية، وقوات الجيش الإسرائيلي بكثافة غير معروفة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق