رئيسي

ملادينوف: اذا كُسر الهدوء الحالي بغزة فإننا سنكون أمام جولة تصعيد شاملة

قال نيكولاي ملادينوف مبعوث الامم المتحدة لعملية السلام: إنه في حال كسر الهدوء الموجود الآن في قطاع غزة، والذي تم التوصل إليه عبر جمهورية مصر العربية، وعدة أطراف فإننا سنكون أمام جولة تصعيد ستكون شاملة.

وشدد ملادينوف، أن الأمم المتحدة عملت سوياً عن قرب مع مصر وشركائها في الاقليم، من أجل منع الحرب بغزة، متابعًا: “ركزنا على ذلك من خلال عدة خطوات أولها الحد من الأحداث الدفاعية والعنيفة، وثانيًا المضي قدما بالمساعدات الانسانية، وثالثًا الاستجابة لمشاكل قطاع غزة طويلة الأمل، والتي تتمثل بداية في تحقيق الوحدة الوطنية وانهاء الاحتلال.

وتابع ملادينوف: “أتمنى أن أقدم رسالة مفادها أن المجتمع الدولي والأمم المتحدة يعملان سويًا لمنع اندلاع أي حرب، فنحن نحرص أن يستمر الهدوء الحالي لنمضي قدمًا في رفع الاغلاق وفتح المعابر اللازمة، وإيجاد حل سياسي لمشاكل قطاع غزة”.

وأضاف: “نخشى أننا اذا استمررنا في وجود التهديد الأسبوعي بالتصعيد، فلن نتمكن قريبًا من احتوائه، وفي حال كسر الهدوء الحاصل فأنني أعتقد أننا سنكون أمام مواجهة شاملة”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق