عربي

السودان: دعوات لعصيان مدني والجيش يحاول فض الاعتصام

دعت جماعة الاحتجاج الرئيسية، وقوى المعارضة في السودان، إلى العصيان المدني والإضراب العام، بعدما فشلت الاجتماعات مع الحكام العسكريين في البلاد، بتحقيق أي تقدم بشأن تشكيل مجلس انتقالي مدني عسكري مشترك.

ومع تصاعد التوترات بين الجانبين، قال تجمع المهنيين السودانيين في بيان: إن الجيش حاول فض اعتصام في العاصمة الخرطوم، حيث يطالب المحتجون بتسليم السلطة للمدنيين، وفق ما أورد (عرب 48).

وأضاف البيان: “نرجو من الثوار داخل ساحة الاعتصام ترتيب الصفوف، وإقامة المتاريس وحمايتها، كما نناشد كل الثوار في أحياء العاصمة القومية والمناطق المجاورة بالخروج للشوارع، وتسيير المواكب والتوجه إلى ساحة الاعتصام أمام القيادة لقوات شعبنا المسلحة”.

ووفق الإعلام السوداني، فإن مجموعات من قوات نظامية، ترتدى الزي المدني، حاولت فض المتاريس التي تغلق الطرق المؤدية لمقر الاعتصام من الناحية الشرقية قبل أن تنسحب.

وحذر المجلس العسكري في بيان من إغلاق الطرق والمسالك والمسارات والمرافق الحيوية، واتباع أسلوب الضغط بدلاً من الإجراءات القانونية، كما حذر من منع القطارات التي تحمل المؤن واحتياجات المواطنين في الولايات من الحركة عبر مساراتها المعروفة.

وتابع: أنه لن يتهاون في حسم هذه المظاهر والانفلاتات الأمنية والتصرفات التي تتنافى مع روح المسؤولية الوطنية وشعارات الثورة في الحرية والسلام والعدالة، مؤكداً أن كل من يرتكب أو يشارك في مثل هذه الأفعال والسلوكيات، سيقع تحت طائلة القانون.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق