أخبار فلسطين

فصيل مقاومة بغزة يُلحق كتيبة عسكرية لقواته

قال الأمين العام لحركة المجاهدين الفلسطينيين، أسعد أبو شريعة “أبو الشيخ”: إن كتائبه تقيم ميادين الإعداد والتدريب على حدود قطاع غزة، من أجل مواجهة الجيش الإسرائيلي، إذا ما حاول الاعتداء على الشعب الفلسطيني.

وجاء ذلك، خلال حفل تخريج الفوج الخامس (الوعد المفعول) وذلك في انطلاقة الحركة الثامنة عشرة والذكرى الثانية عشرة لاستشهاد الأمين العام المؤسس عمر عطية أبو شريعة “أبو حفص” والذي أقيم في موقع الشهيد سهيل بكر، على الحدود الشرقية لمدينة غزة، قرب موقع ملكة، بحضور فصائل العمل الوطني والإسلامي وقيادات الأجنحة العسكرية.

وشدد أبو الشيخ، أن هذا دليل على قوة المقاومة، وعدم خوفها من المحتل، مضيفاً: “نحن الآن في ميادين الإعداد ومستعدون من أجل الدفاع عن شعبنا، وملاقاة عدونا، لذا اليوم نلحق كتيبة جديدة إلى كتائبنا المقاتلة، التي تم إعدادها على مدار العام”.

وتابع: أنه يجب على الكل الفلسطيني، الاتحاد والوحدة من أجل التحرير، وأن تكون الوحدة على أصول كريمة، مضيفاً: السلاح الشرعي هو السلاح الذي يحمي شعبه، وهذه المقاومة التي تدافع عن كرامة شعبها.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق