أخبار فلسطين

وفد من فتح يتوجه للقاهرة اليوم لبحث إتمام المصالحة

قال واصل أبو يوسف، عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية: إن وفداً من حركة (فتح) يصل اليوم إلى العاصمة المصرية القاهرة، لإجراء مباحثات مع المسؤولين المصريين حول ملف المصالحة ومواجهة التحديات.

وأردف في تصريحات لإذاعة (صوت فلسطين) الرسمية: أن وفداً من حركة فتح يصل اليوم إلى مصر للحوار مع المسؤولين هناك، من أجل التأكيد على مواجهة التحديات في ظل وحدة وطنية والضغط من أجل تنفيذ اتفاق 2017.

وقال أبو يوسف: الوفد من حركة فتح ذاهب إلى القاهرة من أجل الالتقاء مع المسؤولين المصريين، وبحث سبل المواجهة للتحديات من خلال البحث في إمكانية إنهاء الانقسام.

وحول الإعلان عن الحكومة الجديدة، قال عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير: إن هذه حكومة منظمة التحرير وبالتأكيد برنامجها سيكون وفق ما جاء في كتاب التكليف، الذي أعطاه الرئيس (أبو مازن) لرئيس الحكومة د. محمد اشتية، وكان واضحاً تماماً، يرتكز على عدة محاور رئيسية أهمها تعزيز الصمود ومواجهة التحديات أبرزها (صفقة القرن)، بالإضافة إلى التصعيد الذي تمارسه حكومة الاحتلال من خلال عدوانه، واستمرار التوسع الاستيطاني، وتشكيل حكومة يمينية أكثر تطرفاً.

وأضاف: “لا بد من تنسيق كل سبل الدعم لكل هذه التحديات ومواجهة هذه المخاطر، وهناك مشاورات تجرى لعقد جلسة للمجلس المركزي خلال الأسابيع المقبلة”.

وتابع أبو يوسف: “هذه التحديات بحاجة لتطبيق فوري لما اتخذ من قرارات للمجلس الوطني والمجالس المركزية التي لها علاقة بتحديد العلاقة مع الاحتلال، ومواجهة جادة لهذا الأمر بالتخلص من كل الاتفاقات، وما اتخذه المجلس المركزي من سحب الاعتراف بدولة الاحتلال”.

وأضاف: “إضافة إلى ذلك يجب قطع الطريق أمام حكومة الاحتلال والولايات المتحدة، اللتين تسعيان لتطبيق (صفقة القرن) التي تتضمن إقامة دولة فلسطينية في غزة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق