اخترنا لكم

شاهد : ضبط “لاجئ عربي” أراد الوصول إلى “بريطانيا” بطريقة لا تخطر على البال

أحبطت السلطات الفرنسية محاولة، كادت أن تنجح، لتهريب لاجئ عراقي في تابوت، عادة ما يستخدم لنقل الموتى.

وأوكلت بالفعل إلى مهربين اثنين مهمة إيصال توابيت إلى دور جنازة في بريطانيا، لكنهما استغلا هذه المهمة على ما يبدو، لتهريب شخص حي داخل أحدها، في إحدى الشاحنتين اللتين كانا يقودانهما عبر الأراضي الفرنسية.

وأكدت السلطات أن المهربين الموقوفين مواطنان بولنديان، في حين حكم عليهما بالسجن لـ 14 شهرا، بتهمة “المساعدة في نقل أجانب بلا وثائق”، الحادثة التي جرت في شهر أبريل الجاري.

وضبطت الجمارك الفرنسية محاولة التهريب في مرفأ كاليه، شمالي فرنسا، عندما شعر ضباطها أن أحد التوابيت المعدة للنقل إلى بريطانيا، يزن أكثر من البقية.

وعند فتح عناصر الجمارك لهذا التابوت المشبوه، اكتشفوا وجود رجل حي بداخله، كان قد وصل بطريقة غير شرعية إلى فرنسا، قادما من العراق، حيث اعترف لاحقا، أنه دفع المال للمهربين البولنديين مقابل تهريبه عبر البحر إلى بريطانيا.

كما ذكرت مصادر محلية أن السائقين البولنديين تظاهرا بالصدمة عند فتح التابوت والعثور على اللاجئ مستلقيا فيه، بينما أعلنت المحكمة أنه لا يمكن الولوج إلى داخل التابوت دون كسر القفل الخارجي، ما يدحض فرضية أن اللاجئ قد دخل التابوت دون علم ومساعدة السائقين.

5caf04c1d437506c5b8b4575 (1).png
taboot.jpg
تنزيل.jpg

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق