أخبار العالم

باكستان تعلن إطلاق سراح 360 هندياً من سجونها كبادرة حسن نية

أطلقت باكستان سراح مئات الصيادين من الهنود، وذلك كبادرة حُسن نية تجاه جارتها، في وقت يتواصل فيه التوتر بين الجانبين.

وأعلن المتحدث باسم وزارة الخارجية الباكستانية، محمد فيصل، أن بلاده ستطلق الشهر الجاري سراح 360 هندياً، غالبيتهم العظمى من صيادي السمك، تم اعتقالهم في المياه الإقليمية الباكستانية.

ونقلت قناة (NDTV) الهندية عن تصريح لفيصل، اليوم السبت: “نقوم بذلك كبادرة حُسن نية، ونأمل بأن ترد الهند عليها، وستقوم باكستان بإطلاق سراح 360 سجيناً هندياً، هم 355 صياد سمك و5 مدنيين آخرين”.

بدورها، أفادت وزارة الخارجية الباكستانية، أن عملية إطلاق سراح السجناء، ستتم بعدة مجموعات في الفترة ما بين 8 و29 نيسان/ أبريل الجاري، وفق ما نقل موقع (روسيا اليوم).

وتأتي هذه الخطوة كأول بادرة حُسن نية منذ تصعيد حدة التوتر بين الدولتين في فبراير الماضي.

وتُقوم الهند وباكستان سنوياً بتبادل قوائم المواطنين المعتقلين، وتدل المعلومات الأخيرة على أن 347 مواطناً باكستانياً، ومعظمهم صيادو سمك، يقبعون حالياً في السجون الهندية، تأمل إسلام أباد، بأن تقوم نيودلهي بإطلاق سراح مواطنيها أيضاً.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق