رئيسي

هنية: حكومة “اشتية” تعمل خارج الإجماع الوطني وليس لها غطاء

أكد إسماعيل هنية، رئيس المكتب السياسي لحركة حماس، أن حكومة رئيس الوزراء المُكلف محمد اشتية خارج الاجماع الوطني وليس لها غطاء لا استراتيجي ولا سياسي ولا وطني، ولا حتى غطاء اقتصادي.

وقال هنية، في تصريحات صحفية، اليوم الجمعة، “ما يجري برام الله من تشكيل حكومة خطوة بالاتجاه المعاكس لمتطلبات الوحدة الوطنية”، مشددًا على خطورة ذلك على صعيد الوحدة الوطنية.

وبيّن، أن الوحدة الوطنية، لا تزال الخيار الاستراتيجي لحماس، مضيفًا: المصالحة فريضة شرعية، وتتمثل في تنفيذ كل الاتفاقيات الموقعة وتشكيل حكومة من جميع الفصائل.

وفيما يخص قطاع غزة، قال هنية: إن الشعب الفلسطيني في قطاع غزة، لن يتراجع عن مسيرات العودة الا بانهاء الحصار على طريق انهاء الاحتلال.

وتابع رئيس المكتب السياسي لحماس، خلال خطبة الجمعة في أحد مساجد شمال القطاع: إن حركة حماس، تتحرك في ثلاثة مسارات للضغط على إسرائيل، للاستجابة لمطالب قطاع غزة، لافتاً إلى أن هنالك حراكًا ايجابيًا في مباحثات التهدئة.

وعن الانتخابات الاسرائيلية، المزمع إجراؤها، في التاسع من هذا الشهر، ذكر هنية: لا تعنينا هذه الانتخابات، وسنستمر في مطالبتنا بحقوقنا كوننا شعب تحت الاحتلال.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق