رياضة

شاهدوا: ألفيس يؤمن عبور “سان جيرمان” لنهائي كأس “فرنسا”

فاز باريس سان جيرمان على ضيفه نانت بثلاثية دون رد أمس الأربعاء، على ملعب حديقة الأمراء، ليتأهل لنهائي كأس فرنسا.

سجل ثلاثية الباريسيين ماركو فيراتي وكيليان مبابي من ركلة جزاء وداني ألفيس بالدقائق “29” و”85″ و”92″، ليصعد حامل اللقب لمواجهة فريق رين في المباراة النهائية يوم “27” أبريل المقبل.

لعب الفريق الباريسي بخطة “4-4-2” بتواجد أريولا في حراسة المرمى، أمامه الرباعي كيرير وتياجو سيلفا وكيمبيمبي وكورزاوا، ثم ثنائي ارتكاز الوسط فيراتي وماركينيوس على يمينهما موسى ديابي وخوان بيرنات يساراً خلف رأسي الحربة تشوبو موتينج وكيليان مبابي.

أما وحيد خليلوزيتش مدرب نانت لجأ لخطة “3-5-2″، ونجح كثيراً في إبطال مفعول أسلحة “بي إس جي”، ولكن على المستوى الهجومي كان الفريق الكناري عشوائياً، باستثناء بعض المناوشات لمهاجمه خليفة كوليبالي.

سيطر سان جيرمان على مجريات اللعب دون خطورة حقيقية على مرمى منافسه حتى كسر ماركو فيراتي حالة الصمود لنانت، بتسديدة قوية على حدود منطقة الجزاء، سكنت الزاوية اليمنى للحارس الروماني تاتا روشانو.

في وقت البدل الضائع، خسر توماس توخيل مدرب الفريق الباريسي أولى تبديلاته، حيث أشرك لياندرو باريديس مكان ماركينيوس الذي تعرض لإصابة عضلية.

في الشوط الثاني عاب فريق نانت التهور والتدخلات العنيفة للاعبيه مما دفع حكم اللقاء لإشهار الكارت الأصفر “4” مرات، وطرد خليفة كوليبالي بعد مرور “71” دقيقة ليجعل مهمة فريقه صعبة في التعويض وإدراك التعادل.

لم يستفد خليلوزيتش مدرب نانت من أسلحته البديلة عبد المجيد واريس وأنطوني ليمبومبي وصامويل موتوسامي.

كان العملاق الباريسي أكثر فاعلية في الشوط الثاني، إلا أنه في الدقيقة “65” بلغت الإثارة ذروتها حيث سجل كيليان مبابي ركلة جزاء بنجاح في الزاوية اليمنى إلا أن حكم اللقاء قرر إعادتها، ليتصدى لها تاتا روشانو حارس نانت.

دفع توخيل بتبديلين دفعة واحدة حيث أشرك داني ألفيس ودراكسلر مكان كورزاوا وتشوبو موتينج.

كانت ورقة داني ألفيس رابحة للغاية، حيث تسبب في ركلة جزاء سجل منها كيليان مبابي الهدف الثاني في توقيت مثالي، بعدها أضاع كيليان فرصة مؤكدة من انفراد تام تصدى له تاتا روشانو.

توج الظهير البرازيلي المخضرم، داني ألفيس، مجهوده بهدف رائع بتسديدة “لوب” بعد تمريرة من ماركو فيراتي، وفي الدقيقة “96” انفرد موتوسامي بالحارس ألفونس أريولا، إلا أن كيمبيمبي أخرج الكرة من على خط المرمى، ليحرم الضيوف من هدف شرفي.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق