أخبار فلسطين

بعد الاعتداء على أحد الأطباء.. تعليق الدوام في مستشفى غزة الأوروبي

نشر د.محمد كلوب استشاري جراحة الأوعية الدموية بغزة، بياناً على صفحته على (فيس بوك)، يُطالب فيه الأطباء في المستشفيات الفلسطينية بتعليق العمل، بعد حادثة الاعتداء التي طالت العديد من الأطباء في مستشفى غزة الأوروبي، ومستشفى بيت حانون في جنوب شمال القطاع.

ونشر كلوب على صفحته: “نحن نحترم القانون ونطالب الأجهزة الأمنية بإلقاء القبض على المعتدين، ولن أقبل بتعليق الدوام اليوم في مستشفى غزة الأوروبي فقط دون باقي مستشفيات القطاع خاصة بعد الاعتداء على الأطباء في شمال قطاع غزة”.
وطالب كلوب أن يتم تعليق الدوام في جميع المحافل الطبية للقطاع، قائلاً: إن “الاضراب لساعة واحدة عن العمل في مستشفى غزة الأوروبي لن يُعيد الحقوق لأصحابها”.
وتابع: “يجب أن تتكاتف كافة الاتحادات والنقابات الطبية من أجل الحفاظ على كرامة الطبيب ومن يعمل في الحقل وعدم إهانته والاعتداء عليه خاصة في ظل تزايد حالات الاعتداء على الطواقم والكوادر الطبية، التي وقفت مع أبناء شعبها طوال السنوات الماضية ولا تزال على رأس عملها وتتحمل كافة التقلبات السياسية ونقص الرواتب ونقص المعدات الطبية وتعمل ليل نهار على توفير الخدمة الطبية لكافة المرضى دون تمييز أو تحيز”.
وأدانت وزارة الصحة، “الاعتداء المدبر والخارج عن أخلاقيات شعبنا الفلسطيني” الذي تعرض له استشاري الاوعية الدموية د.محمد كلوب من قبل بعض الافراد الآثمين أثناء خروجه من مستشفى غزة الأوربي ظهر الثلاثاء الماضي، مما تسبب له باصابات مباشرة في الوجه و جميع انحاء الجسم.
ودعت الوزارة، الجهات المعنية الى ملاحقة الجناة واتخاذ المقتضى القانوني بحق المعتدين على الطبيب الذي جند طاقاته و أوقاته لإنقاذ حياة مئات المرضى والمصابين.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق