أخبار فلسطين

بدران: نرفض كل أشكال التطبيع مع الاحتلال وهو شر محض لا خير فيه

تحدث عضو المكتب السياسي لحركة حماس، حسام بدران، عن التطبيع العربي الإسرائيلي، وذلك بعد ساعات قليلة من لقاء جمع رئيس الوزراء الإسرائيلي، بنيامين نتنياهو، ووزير الخارجية العماني، يوسف بن علوي.

والتقى المسؤلان على هامش مؤتمر (وارسو) الذي بدأت أعماله يوم أمس الأربعاء، بمشاركة وزراء خارجية عدد من الدول العربية، ورئيس حكومة الاحتلال، بالإضافة إلى عدة دول أوروبية ودول أخرى.

وقال بدران في تغريدة عبر (تويتر): “نحن نرفض كل أشكال التطبيع مع الاحتلال، واللقاء مع نتنياهو يصب في مصلحته السياسية والانتخابية فقط، التطبيع شر محض لاخير فيه”.

من جهته، قال الناطق باسم حركة حماس، عبد اللطيف القانون: إن “مؤتمر وارسو لن ينجح في تمرير (صفقة القرن) أو الالتفاف على حقوق شعبنا المشروعة وتصفية قضيته العادلة.

وأضاف في تغريدة عبر (تويتر): “لقاء وزير خارجية عُمان برئيس وزراء الاحتلال نتنياهو على هامش المؤتمر، استفزاز للشعوب، وتنكر لإرادتها، وتجميل لوجه الاحتلال، وستفشل كل محاولات شرعنة دولة الكيان، وستظل العدو الرئيس لأمتنا”.
ويُعقد مؤتمر (وارسو) برعاية أمريكية، حيث سيناقش الأوضاع في الشرق الأوسط، فيما تحدّث مراقبون أنه يهدف إلى خلق تحالف إقليمي، يضم دولاً عربية وإسرائيل لمواجهة إيران، بينما أكد مسؤولون أمريكيون، أن أفكاراً تتعلق بالصراع الفلسطيني الإسرائيلي، ستتم مناقشتها في المؤتمر.

ورفضت السلطة الفلسطينية المشاركة في المؤتمر، بسبب الإجراءات الأمريكية، التي شهدها العامان الماضيان، فيما يتعلق بالقدس واللاجئين وأخرى.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق