أخبار فلسطين

القواسمي: مؤامرة وارسو هدفها تصفية القضية الفلسطينية

شددت حركة فتح، أن مؤامرة وارسو، هدفها تصفية القضية الفلسطينية، ومحاولة أمريكية- إسرائيلية لتمرير صفقة العار والترويج لأفكار لا يقبلها أو يتعاطى معها إلا كل خائن للقدس والأقصى والقيامة.

وأكد عضو المجلس الثوري، والمتحدث باسم حركة فتح أسامة القواسمي في تصريح صحفي، على أن أية محاولة للالتفاف على منظمة التحرير الفلسطينية، هي مجرد قفزة في الهواء، ومحاولة محكوم عليها بالفشل المحتوم ، وأن الجهة الوحيدة المخولة بالحديث باسم الشعب الفلسطيني، هي منظمة التحرير الفلسطينية، وإننا لم ولن نُخوّل أحداً بالحديث باسمها.

وتابع القواسمي: إن أي لقاء عربي مع نتنياهو، أو أي تطبيع أياً كان شكله مع كيان الاحتلال الإسرائيلي، هو بمثابة طعنة للقدس، وللشعب الفلسطيني، وللدماء الفلسطينية النازفة، وهدية مجانية لتل أبيب، وتشجيع على احتلالها وجرائمها بحق الشعب الفلسطيني.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق