أخبار فلسطين

فرنسا: ملتزمون بموقفنا من القضية الفلسطينية وفق حل الدولتين

أكدت الخارجية الفرنسية، على موقفها من القضية الفلسطينية، بالتزامها بأن الحل يكون فقط عبر “حل الدولتين”.

وجاء ذلك، بعد أن أطلع سفير دولة فلسطين لدى فرنسا سلمان الهرفي، المدير العام لإدارة شمال افريقيا والشرق الأوسط في وزارة الخارجية الفرنسية جيروم بونافون، على آخر التطورات على الساحة الفلسطينية.

وتطرق الهرفي، للدور الأميركي المنحاز بالكامل للاحتلال الإسرائيلي، وخطواته التي تصب في صالح إدامة الاحتلال والاستيطان، وحرمان الشعب الفلسطيني من الحصول على حقوقه المشروعة في العودة وتقرير المصير وبناء الدولة المستقلة.

كما تطرق الهرفي إلى الوضع الميداني مع تصاعد عمليات الاستيطان وإرهاب المستوطنين، وقرار سلطات الاحتلال بسحب بعثة المراقبين الدوليين في مدينة الخليل في خطوة مخالفة لكل القرارات الدولية والاتفاقيات ذات الصلة.

من جهته، اكد بونافون التزام فرنسا بالحل القائم على أساس قرارات الشرعية الدولية ومبدأ حل الدولتين، والتزامها بالاستمرار في تقديم الدعم للشعب الفلسطيني وخاصة لوكالة غوث وتشغيل اللاجئين “أونروا”، ورغبتها في أن تصرف المساهمة الفرنسية في الوكالة لصالح اللاجئين في سوريا ولبنان مباشرة.

وكان بونافون التقى السفراء العرب المعتمدين في باريس، بهدف التشاور حول الأوضاع في المنطقة والعلاقات الفرنسية العربية.

واعتبر بونافون، أن الحرب على الإرهاب لم تنته، رغم الجهود الكبيرة المبذولة للقضاء عليه. وتطرق إلى العلاقات العربية الفرنسية، معبرا عن رغبة فرنسا بتطويرها في جميع المجالات.

من جانبه، أكد عميد السفراء العرب، السفير المغربي شكيب بن موسى حرص الدول العربية على إقامة أفضل العلاقات مع فرنسا، وعلى مد جسور الصداقة والتعاون معها.

وشكر فرنسا، على موقفها من القضية الفلسطينية وتأكيدها على الحل القائم على أساس حل الدولتين.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق