أخبار فلسطين

ضباط إسرائيليون: حادث بسيط في الأقصى قادر على إشعال الضفة

ذكرت القناة العاشرة الإسرائيلية، صباح اليوم الأربعاء، أن ضباطاً كباراً بالجيش الإسرائيلي، يعارضون التصريحات التي أدلى بها نداف أرغمان رئيس جهاز (الشاباك)، بالأمس بالكنيست.

زعم أرغمان أن الشبان بالضفة لا يهتمون كثيراً بالقضايا القومية الفلسطينية، وأن احتمالات اندلاع موجه عنف بالضفة ضعيفة جداً.

وقالت القناة، أن ضباطاً كباراً بالجيش الإسرائيلي، ردوا على هذه التصريحات بالقول: “إن حادثاً بسيطاً في المسجد الأقصى، قد يُشعل موجهة عنف جديدة بالضفة الغربية”.

وأضافوا: “إن حدوث موجه عنف بالضفة على خلفية قضايا سياسية، قد يكون ضعيفاً، لكن حادثاً بسيطاً بالمسجد الأقصى، قادر على إشعال الضفة الغربية”.

ونوهت القناة، إلى أن رئيس الشاباك أرغمان، قد صرح بالأمس، أن الهدوء في الضفة الغربية مخادع، وأن الأوضاع بالحلبة الفلسطينية غير مستقرة.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق