القوى الوطنية والإسلامية تجدد الدعوة لاعتبار الأسبوع الحالي أسبوعًا حاسماً بالخان الأحمر

wait... مشاهدة
القوى الوطنية والإسلامية تجدد الدعوة لاعتبار الأسبوع الحالي أسبوعًا حاسماً بالخان الأحمر
دعت القوى الوطنية والإسلامية، لاستنهاض كل الإمكانات والطاقات في مواجهة سياسات الاحتلال المدعومة من الولايات المتحدة، التي تعمق من شراكة العداء لشعبنا وحقوقه وتتخذ المزيد من الإجراءات والقرارت التي لن تخيف شعبنا ولن تثنيه عن مواصلة كفاحه المشروع، حتى إسقاط كل المشاريع التصفوية وإحقاق حقوق شعبنا كاملة غير منقوصة.
كما دعت في بيان لها، لاعتبار الأسبوع الحالي أسبوع الحسم مع تصاعد إجراءات الاحتلال في (الخان الأحمر) والدعوة لتكثيف التواجد اليومي وعلى مدار الساعة، والمبيت في الخان؛ لإفشال محاولات الاحتلال تنفيذ الهدم، والتصدي للاحتلال بكل الإمكانات المتاحة مع نشطاء المقاومة الشعبية وأهالي الخان، وهيئة مقاومة الجدار، الذين نوجه لهم مع المتضامنين الدوليين كل التحية.
واعتبار يوم الثلاثاء المقبل 18/9، يوم نصرة وإسناد شعبي لجبل الريسان غرب رام الله، لإفشال مشروع الاستيطان الاستعماري
 لأرضنا، والدفاع عنها، وستكون الفعالية بعد صلاة العصر، ثم الانطلاق لجبل الريسان.
وشددت على اعتبار يوم الجمعة يوماً لتصعيد الفعل الشعبي المقاوم للاحتلال، وتوسع الحراك مع (الخان الأحمر) حيث ستؤدى صلاة الجمعة في خيمة الاعتصام، إسناداً لأهلنا، ثم تنطلق المسيرة باتجاه الشارع الرئيسي.
2018-09-15 2018-09-15
ss