أخبار فلسطين

عزام: حالة “رمضان شلح” الصحية مستقرة.. ولا فراغ إدارياً داخل الجهاد الإسلامي

قال نافذ عزام، عضو المكتب السياسي لحركة الجهاد الإسلامي في فلسطين: إنه طرأ تحسن على الحالة الصحية للأمين العام للجهاد الإسلامي، رمضان شلح، بعد الوعكة الصحية التي ألمت به مؤخرًا.

وذكر عزام : الأخ الأمين العام، تعرض لوعكة صحية شديدة، والآن وضعه الصحي مستقر أكثر من أي وقت مضى، والحركة الآن تُقاد بشكل طبيعي، والجهاد لها مؤسساتها وأطرها وهيأتها الداخلية، ولا يوجد أي فراغ سياسي أو إداري داخل الجهاد.

وحول ملفي المصالحة الوطنية، والتهدئة مع إسرائيل، أكد عزام، أنه خلال الأيام القليلة المقبلة، ستتوجه الفصائل الفلسطينية، إلى القاهرة مجددًا؛ للتباحث بملفي المصالحة والتهدئة، مشيرًا إلى أنه كان من المفترض أن تذهب الفصائل إلى القاهرة، يوم الاثنين الماضي، لكن المصريين طلبوا تأجيل الزيارة لعدة أيام، نظرًا لسفر اللواء عباس كامل، رئيس جهاز المخابرات العامة المصرية للخارج.

وعن حقيقة توافق الفصائل على سفر سكان قطاع غزة عبر مطار في إيلات، أو عبر ميناء في قبرص، نفى عزام حدوث ذلك من قبل أي مسؤول فلسطيني، مضيفًا: أنا شخصيًا كنت في القاهرة ضمن الوفود، فلا نحن طرحنا ذلك، ولا المصريين طرحوا علينا ذلك، وكل ما ذكر هو شائعات ومحض افتراء، ولم يحدث هذا على الإطلاق، كما لا يجوز من بعض القيادات، أن تصدق تلك الشائعات، وأن تبنى عليها قرارات.

وطالب نافذ عزام، الكل الوطني الفلسطيني، وخصوصًا حركتي فتح وحماس، بالتجاوب مع الجهود المصرية للمصالحة، من أجل الوصول إلى التوافق الكامل، الذي سيريح الشعب الفلسطيني، ويخفف معاناته، على حد تعبيره.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق