أخبار فلسطين

صيدم: التربية هي الداعم الأول للصناعات الوطنية

شدد وزير التربية والتعليم العالي د.صبري صيدم، اليوم، خلال اجتماعه برئيس الاتحاد العام للصناعات الفلسطينية بسام ولويل وقوف الوزارة بشكل مطلق مع الصناعات الوطنية الفلسطينية.

وحضر اللقاء، مدير عام الصحة المدرسية د. محمد الريماوي، ومدير عام اتحاد الصناعات الغذائية م. بسام أبوغليون، ورئيس مجموعة شركات قصراوي زهير القصراوي، ومدير الجودة والرقابة في شركة سنيورة للصناعات الغذائية توفيق عوده.

وثمن صيدم، الصناعة الفلسطينية، لما تتميز به من جودة تتفوق على كثير من الصناعات في دول العالم، مؤكداً في الوقت ذاته على ضرورة الإلتزام بالمواصفات والمقاييس التي تضعها الوزارة ممثلة بالصحة المدرسية، بما يضمن توفير المنتج الأفضل للطلبة، وبما يتوافق مع الرسالة التي تطرحها الوزارة والتي تتمثل في إكساب الطلبة سلوك صحي سليم.

بدوره، أشاد ولويل، بالدور الذي تقوم به وزارة التربية في دعم الصناعات الوطنية، مؤكداً التزام كافة المصانع بالمعايير والمواصفات، معرباً عن الأهمية الكبرى التي يوليها الاتحاد للصناعة بشكل عام، والتي تستخدم بالمدارس بشكل خاص، آملاً أن يتعاون الجميع في سبيل إنجاح هذه المنتجات.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق