إسرائيل تمنع إدخال الوقود والديزل لغزة.. وليبرمان: إدخال الغذاء والدواء بناء على تصاريح خاصة

wait... مشاهدة
إسرائيل تمنع إدخال الوقود والديزل لغزة.. وليبرمان: إدخال الغذاء والدواء بناء على تصاريح خاصة

أوضحت صحيفة (هآرتس)، أن إسرائيل فرضت قيودًا إضافية على نقل البضائع إلى قطاع غزة، وابتداء من صباح اليوم الثلاثاء وحتى يوم الأحد المقبل، سيتوقف نقل الوقود والديزل إلى قطاع غزة.

وقال وزير الجيش افيغدور ليبرمان في بيان له، مساء أمس: إنه سيتم نقل الغذاء والدواء بناء على تصاريح خاصة.

وشددت الصحيفة، أنه من الناحية العملية، سيشترط إدخال كل شحنة بقرار من منسق الأنشطة الحكومية في المناطق، ولكن يبدو أنه لا يُتوقع حدوث أي ضرر حقيقي في نقل المواد الغذائية، بالإضافة إلى ذلك، سيتم تخفيض مساحة الصيد من ستة أميال إلى ثلاثة أميال ابتداء من اليوم.

وقال مكتب وزير الجيش: إنه “في ضوء المحاولات المستمرة من قبل حركة حماس، قرر أفيغدور ليبرمان، بالتشاور مع رئيس الأركان العامة، إغلاق (معبر كرم أبو سالم) أمام الوقود والغاز حتى يوم الأحد، مضيفًا: سيواصل المعبر إدخال الغذاء والأدوية التي ستتم الموافقة عليها بشكل خاص”.

وفي الأسبوع الماضي، عرض مسؤولو وزارة الجيش الإسرائيلي، نتائج سياسة التشديد على قطاع غزة، في أعقاب إرسال الطائرات الورقية من القطاع غزة:

في يوم الأربعاء، كان من المفترض أن تدخل 641 شاحنة إلى قطاع غزة، لكن تم إلغاء دخول 418 شاحنة، وتم إدخال 193 شاحنة في نهاية المطاف، وإلى جانب 171 شاحنة للمواد الغذائية والدواء، تم إدخال 22 شاحنة تحمل الوقود والديزل وغاز الطهي إلى المستشفيات ومرافق البنية التحتية، مثل الكهرباء والمياه والصرف الصحي.

ووفقاً لــ (هآرتس)، فإنه في اليوم التالي تم إدخال عدد مشابه من الشاحنات، لكن لم يكن جميع القادة العسكريين في إسرائيل شركاء في قرار المستوى السياسي الحد من دخول البضائع، وكان هناك من ظنوا أن التشديد سيحقق نتيجة معاكسة لما تتوقعه إسرائيل.

وبحسب البيانات التي نشرتها (هآرتس): قبل بضعة أيام من إعلان سياسة التشديد في قطاع غزة، في 5 تموز/ يوليو، تم إدخال 508 شاحنات في يوم واحد، في حين بلغت الذروة اليومية في حزيران/ يونيو 434 شاحنة.

وفي الشهر الماضي، دخل ما معدله 360 شاحنة إلى قطاع غزة كل يوم، وهو عدد منخفض سبب قلق الجيش الإسرائيلي.

وفي كانون الثاني/ يناير، تم إدخال 325 شاحنة في يوم واحد، الأمر الذي جعل أحد الضباط الكبار في القيادة الجنوبية، يصرح: “حتى وقت قريب، دخلت ما بين 800 و1200 شاحنة محملة بالمواد الغذائية والمعدات إلى غزة. اليوم تدخل حوالي 300 شاحنة، مما يشير إلى انخفاض كبير في القوة الشرائية لسكان قطاع غزة، وهذا بالتأكيد يثير قلقنا”.

2018-07-17 2018-07-17
مصطفى أبو محمد