أخبار فلسطين

شبان فلسطينيون يَحرقون موقعاً لقناصة الجيش الإسرائيلي شرقي المغازي

قام عدد من الشبان الفلسطينيين، اليوم السبت، بإحراق موقعًا للقناصة الإسرائيلية، شرقي مخيم المغازي، وسط قطاع غزة.

وبحسب قناة (الأقصى) المحلية، فإن هذا الموقع يستخدمه قناصة الجيش الإسرائيلي لإطلاق النار على الشبان، الذين يشاركون بمسيرات العودة السلمية، فيما عاد الشبان إلى قطاع غزة بسلام.

إلى ذلك، عادت قناصة الاحتلال للانتشار من جديد، بالتزامن مع وخروج آلية للاحتلال من الموقع العسكري الذي أحرقه الشبان شرق المغازي.

وشدد موقع (ريشت كان) الإسرائيلي، أن التحقيقات في حادثة تسلل الشبان الفلسطينيين إلى غلاف غزة، أوضحت أنهم ألقوا قنابل (مولوتوف)، ولم يحرقوا إطارات، ونصبوا خيمة على الأرض، كُتب عليها “مسيرة العودة- سنعود إلى أراضي فلسطين”.

وتابع المتحدث باسم الجيش الإسرائيلي: إن قواته حددت أربعة شبان فلسطينيين، عبروا السياج الأمني​، وأشعلوا النار في الموقع، حيث وصلت قوة من الجيش الإسرائيلي على الفور إلى المكان، وأطلقت النار عليهم، وعادوا إلى غزة من جديد.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق