أخبار فلسطينرئيسي

محدث بالاسماء: 18 شهيداً ومئات الإصابات برصاص الاحتلال شرق قطاع غزة

توافد آلاف الفلسطينيين، صباح اليوم الإثنين، إلى كافة مناطق التماس مع الاحتلال الإسرائيلي على حدود قطاع غزة الشرقية، استعداداً لبدء الدخول إلى الأراضي المحتلة واجتياز الخط الفاصل، وذلك في يوم النفير لمليونية العودة والذي دعت له الهيئة الوطنية لمسيرات العودة وكسر الحصار.

وأفاد مراسل وكالة “نبض”، باستشهاد 16 مواطنين ارتقوا برصاص الاحتلال شرق حدود قطاع غزة، وعرف منهم:

1- الشاب أنس حمدان قديح، البالغ من العمر 21 عاماً، شرق خانيونس.

2- الشاب مصعب يوسف إبراهيم أبو ليلة، 29 عاماً، شرق جباليا.

3- على خفاجة سكان من سكان تل السلطان برفح.

4- بلال أحمد أبو دقة، شرق خانيونس.

5- محمد أحمد أبو ستة، 22 عاماً، من بلدة بيت حانون.

6- عبيدة سالم فرحات، 28 عاماً، شرق خانيونس.

7- عز الدين ناهض العويطي، 22 عاماً، شرق خانيونس.

8- معتصم أبو لولي، شرق رفح.

9- علي خفاجة، شرق رفح.

10- جهاد مفيد عبد المنعم الفرا، “30 عاماً”، بطلق ناري في الصدر شرق خانيونس جنوب قطاع غزة.

وبيّن أنه أصيب حوالي 572 مواطناً بينهم حالات خطيرة للغاية، وذلك بعد أن تعمد الاحتلال إطلاق النار صوب الشبان المعتصمين بشكل سلمي منذ ساعات الصباح.

وأوضح أن أربعة شبان أصيبوا برصاص الاحتلال الحي شرقي مخيم البريج وسط القطاع، بالإضافة إلى إصابة خمس مواطنين شرقي رفح جنوب قطاع غزة، وإصابة مصور صحفي برصاص الاحتلال شرقي مدينة غزة.

وتتزامن مليونية العودة وكسر الحصار التي بدأت منذ ساعات الصباح مع استعداد إسرائيلي لافتتاح السفارة الأمريكية في القدس المحتلة، تنفيذًا للقرار الأمريكي بالاعتراف بالقدس عاصمة لـ”إسرائيل”، وسط استعدادات أمنية مكثفة بعد دعوات فلسطينية للتصعيد.

وتستمر الفعاليات المختلفة والمتنوعة في المخيمات الخمس المنتشرة على طول الخط العازل، شرق قطاع غزة، تزامناً مع الاحتجاجات السلمية التي تتخللها المواجهات اليومية على الخط العازل وحرق إطارات السيارات وإلقاء الحجارة على قوات الاحتلال، التي ترد بإطلاق الرصاص الحي وقنابل الغاز المسيل للدموع.

كما وتشهد المخيمات توافداً نشطاً للعائلات الفلسطينية لاسيما الأطفال، حيث تقام حلقات توعية ونشاطات تعريفية بالحقوق الفلسطينية، وتاريخ الصراع الفلسطيني مع الاحتلال.

من المقرر أن تستمر فعاليات مسيرات العودة في قطاع غزة حتى يوم غدٍ الموافق 15 مايو، مسجلة سقوط عشرات الشهداء ومئات الجرحى بعضهم ما زال في حالة الخطر.

ويمعن الاحتلال يومياً في قمع المتظاهرين السلميين غير آبه بالقرارات الدولية التي كفلت حق المقاومة بما فيها السلمية ضد الاحتلال.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق