أخبار فلسطين

إسرائيل تأمر بترحيل مدير مكتب “هيومن رايتس ووتش”

أوضحت (هيومن رايتس ووتش)، أن السلطات الإسرائيلية، ألغت تصريح عمل عمر شاكر، مدير مكتب (هيومن رايتس ووتش) في الأراضي الفلسطينية، وأمرته بمغادرة البلاد خلال 14 يوماً، مشيرةً إلى أن ذلك بسبب دعم شاكر المزعوم لمقاطعة إسرائيل.

واستندت السلطات في قرارها إلى ملف أعدّته وزارة حكومية حول أنشطة شاكر لأكثر من عقد من الزمن، وكلها تقريباً سبقت عمله في (هيومن رايتس ووتش).

ويأتي القرار بعد مرور عام على منح وزارة الداخلية لـ (هيومن رايتس ووتش) تصريحاً بتوظيف شاكر كخبير أجنبي، بعد أن رفضت إصداره في البداية.

وأوضح إيان ليفين، نائب المدير التنفيذي للبرامج في (هيومن رايتس ووتش): “لا يتعلق الأمر بشاكر، بل بإسكات هيومن رايتس ووتش ووقف انتقاد سجل حقوق الإنسان الإسرائيلي، إعداد ملفات عن الحقوقيين وترحيلهم هي أفعال مقتبسة من دليل أجهزة الأمن الروسية أو المصرية”.

وقالت (هيومن رايتس ووتش): إن على السلطات الإسرائيلية، أن تلغي القرار، وأنها تدعم شاكر بالكامل، ووكّلت محاميًا للطعن في القرار أمام محكمة إسرائيلية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق