حفيظ دراجي يُعلق على مباراة كرة قدم وسط قطاع غزة

wait... مشاهدة
حفيظ دراجي يُعلق على مباراة كرة قدم وسط قطاع غزة

شارك المعلق الرياضي الجزائري الشهير حفيظ دراجي بتعليق رياضي افتتاحي، خلال مباراة نظمتها حملة “الكرامة لا تقدر بثمن” في وكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين (أونروا) للفت أنظار العالم الى العجز المتفاقم  في موازنتها.

وكانت المبارة، بين فريقين الأول يمثل الشباب الفلسطيني اللاجئ، فيما يضم الفريق الأخر موظفو وكالة الغوث (أونروا) والتي أقيمت الخميس على أرض ملعب الشهيد محمد الدرة غرب دير البلح وسط القطاع.

وتحدث المعلق الجزائري الشهير حفظ دراجي خلال تعليق افتتاحي بعاطفة جياشة واضحة عن مشاعره نحو فلسطين، قائلاً: “كم كنت أحلم أن أكون بينكم ولكن ذلك لن يمنع صوتي من الوصول لكم في ظل الظروف الصعبة التي يمر بها الفلسطينيون بسبب الاحتلال والحصار والأزمة المالية الخانقة التي تمر بها الأونروا”.

وأعرب دراجي عن سعادته بالتعليق على المباراة من أجل انقاذ حياة اللاجئين الفلسطينيين، والحفاظ على كرامتهم التي تحتاج الكثير من الحشد والتبرعات، متمنياً أن يعلق قريباً على مباراة للمنتخب الفلسطيني في فلسطين.

من جهته، أعرب مسؤول حملة “الكرامة لا تقدر بثمن” في الأونروا بغزة، محمد فرحات عن تقديره واحترامه للمعلق الدولي دراجي لمشاركته القيمة في التعليق على المباراة والاضافة المهمة بمشاركته حتى يصل صوت معاناة اللاجئين الفلسطينيين الى العالم.

وشكر فرحات شبكة راية الاعلامية على مساهمتها في نجاح المباراة وايصال صوت اللاجئين إلى متابعي الشبكة ومستمعي الاذاعة، وتغطية الفعالية الرياضية ضمن دور الاعلام الفلسطيني كجزء من هذا العمل الانساني.

وشدد فرحات أن هذه المباراة التي اقيمت دعماً للاجئين الفلسطينيين والأونروا في ظل الظروف الصعبة التي يمر بها اللاجئون الفلسطينيون والأزمة المالية التي تعيشها وكالة (أونروا)، وأطلقت على إثرها الحملة العالمية الكرامة لا تقدر بثمن.

وفي نهاية المباراة، أكد المعلق الفلسطيني أحمد سعد، فوز فريق موظفي الأونروا على فريق شباب اللاجئين بثلاثة أهداف مقابل هدفين في مباراة رمزية استمرت نصف ساعة للشوطين.

وكرمت إدارة حملة “الكرامة لا تقدر بثمن” المشاركين في نجاح الفعالية، ومن بينهم منسق مكتب راية بغزة عامر أبو شباب.

2018-05-03 2018-05-03
مصطفى أبو محمد