أخبار فلسطين

مبعوث ترامب يهاجم الرئيس عباس وحركة حماس

هاجم مبعوث الرئيس الأمريكي للشرق الأوسط، جيسون غرينبلات، الرئيس الفلسطيني محمود عباس، وحركة حماس، داعياً كافة الأطراف لمساعدة سكان قطاع غزة.

وقال غرينبلات، عبر (تويتر): إن “ملاحظات الرئيس عباس في رام الله، عند افتتاح المجلس الوطني الفلسطيني، يجب أن يدينها الجميع دون قيد أو شرط”، معتبراً أنها “مؤسفة ومحزنة جداً، ومثبطة للهمم بشكل رهيب”، وفقاً لوصفه.

وأضاف غرينبلات، أن “السلام لا يمكن أن يبنى على هذا النوع من الأساس، ومن المحزن أن نرى أهل غزة يكافحون لإطعام عائلاتهم، لقد حان الوقت لكي نحاول مساعدتهم على أن يوفروا مستقبلاً أفضل لأبنائهم”.

وتابع: “فلنجعل غزة تحصل على ما تستحقه: إعادة الدمج في الاقتصاد الإقليمي والعالمي”، متسائلاً: “إلى متى يجب أن يعاني أهالي غزة، تحت قيادة حماس الفاشلة؟”، وفق تعبيره.

واستطرد: “أهالي غزة الذين التقيتُ بهم مبهرون للغاية، فهم مفعمون بالنشاط وقادرون على التغلب على العديد من التحديات، أهالي غزة يتمتعون بالكثير من الإمكانات، لكنهم يحتاجون لأن يكونوا قادرين على تصور مستقبل، يمكنهم استغلاله والاستفادة منه”.

واستكمل: “حماس تخمد أي أمل في مثل هذا المستقبل، فبعد أن تعهدت حماس بعدم العودة إلى نقاط التفتيش في غزة، عندما نشرت السلطة الفلسطينية أفرادها في تشرین الثاني/ نوفمبر الماضي، خمّنوا من يا ترى الذي عاد إلى نقطة التفتيش رقم 4؟”.

وقال: “إنني أشعر بأهل غزة الذين يتحملون استجواباً وراء استجواب من قبل حماس؛ لأنهم ببساطة يحاولون أن يعيشوا حياتهم”، وفقاً له.

وفي سياقٍ آخر، اعتبر أن الاتفاق الذي تم توقيعه بين الجانبين الفلسطيني والإسرائيلي يوم أمس الثلاثاء بشأن الكهرباء “خطوة أخرى نحو التنمية الاقتصادية والتعاون والسلام في المنطقة”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق