اخترنا لكم

الشيخ رشماراني الايراني يصدر فتوى بشأن الزنى

اصدر الشيخ رشماراني احد المراجع في البحث الديني ان ممارسة المرأة الجنس سواء كانت متزوجة مع رجل اخر او شابة مع اي شاب آخر اذا حصل خارج المهبل فانه ليس زنى، ولا يُعتبر مخالفة دينية وزنى، طالما ان كل العلاقة الجنسية بقيت خارج المهبل لدى المرأة، واعترض كثيرون من العلماء معتبرين ان هذه الفتوى لا تعبّر عن حقيقة النظرة الاسلامية الى الزنى. لكن الشيخ رشماراني استند الى آيات وحديث شريف اكد فيه هذا الامر واعطى امثلة من الدين الاسلامي على هذا الموضوع، مؤكدا ان كل متزوجة او شابة تستطيع ممارسة الجنس شرط عدم ولوج المهبل وهذا لا يكون زنى، فهنالك اتباع كثيرون للشيخ رشماراني في طهران وايران وهم يتبعون مدرسته ويأمّون المسجد والحسينية التي يشرح فيها الفتاوى التي يطلقها، حتى انه اعطى مثلا عندما قال انه يجب تمرير خيط بين جسد الرجل والمرأة اذا كانا نائمان سوية، فاذا مر الخيط دون ان يصطدم بشيء من الرأس حتى القدمين، فمعنى ذلك ان الزنى لم يقع.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق