أخبار فلسطين

الشاباك الاسرائيلي يعتقل ثلاثة شبان بزعم تخطيطهم لتنفيذ عملية عند بوابات الأقصى

قام جهاز الشاباك الإسرائيلي اليوم الاثنين، باعتقال ثلاثة شبان من مدينة “أم الفحم” بالداخل الفلسطيني عام 48، بزعم أنهم شكلوا خلية؛ لتنفيذ هجوم إطلاق نار على بوابات المسجد الأقصى.

ووفقاً لبيان الشاباك، فإن المعتقلين الثلاثة من عائلة جبارين، عرفت هويتهم وهم: محمد مسعود جبارين، وعماد لطفي جبارين وكلاهما يبلغان من العمر (20 عامًا)، في حين أن الثالث قاصر يُمنع نشر اسمه وصورته، بحسب ما جاء على موقع صحيفة (القدس).

وبحسب البيان، فإنّ الثلاثة خططوا للهجوم داخل ومحيط المسجد الأقصى على غرار الهجوم، الذي وقع في تموز/ يوليو الماضي على يد ثلاثة شبان من أفراد ذات العائلة، وأدى حينها لمقتل شرطييْن إسرائيلييْن.

وزعم جهاز المخابرات الإسرائيليّ، أنّ اثنين من المعتقلين يحملون فكر تنظيم الدولة، وخططوا للهجمات بناءً على خلفية دعمهم للتنظيم، مشيرًا إلى أنه تم تقديم لوائح اتهام ضدهم.

ولفت البيان إلى أنه تم منع الهجوم بناءً على معلومات استخبارية دقيقة، حيث تم اعتقالهم قبل أن يتمكنوا من الحصول على الأسلحة وتحقيق هدفهم، مدعيًا أن المعتقلين، فكّروا بينهم بهجمات تستهدف كُنسًا يهودية وأخرى مسيحية، والقيام بهجوم مسلح في عيد الميلاد.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق