رئيسي

الحمد الله يؤكد استمرارية دعم الحكومة لجهود سلطة النقد

أجرى رئيس الوزراء د. رامي الحمد الله، اليوم الأربعاء، زيارة إلى مقر سلطة النقد، في مدينة رام الله، حيث التقى بمحافظها عزام الشوا، والمدراء فيها وأعضاء مجلس الادارة، والمدراء العامين في البنوك، وممثلين عن المجلس التنسيقي للقطاع الخاص، بحضور وزير المالية والتخطيط شكري بشارة، وزيرة الاقتصاد الوطني عبير عودة.

وبحث رئيس الوزراء العديد من القضايا الهامة التي تخص القطاع المصرفي، وجهود تطويره والنهوض به، كما ناقش سبل تعزيز التعاون بين كافة الجهات والمؤسسات المصرفية في فلسطين، ناقلا تحيات الرئيس محمود عباس واعتزاز بسلطة النقد والعاملين في هذا القطاع.

وشدد الحمد الله  على ضرورة التعاون والعمل على سياسات مالية محفزة، للارتقاء بهذا القطاع والخدمات التي تقدمه لصالح المواطنين، والمؤسسات خاصة البنوك، مشيراً الى أن المشاورات مستمرة حول تغير العملة من خلال اللجنة الوزارية المكلفة بهذا الشأن.

وأعرب رئيس الوزراء عن تثمينه لجهود سلطة النقد ومساعيها للارتقاء بعملها، مهنئا إياها بالانتقال الى المقر الجديد، والذي من المقرر ان يكون مقرا للبنك المركزي الفلسطيني، مؤكدا في الوقت ذاته تقديم كافة اشكال الدعم للقطاع المصرفي في فلسطين، رغم كافة التحديات التي تواجهنا.

وفي ختام زيارته للمقر، قام رئيس الوزراء د. الحمد الله بجولة تفقدية لبعض الأقسام في المبنى، حيث أطلع على سير عملها، والإنجازات التي حققتها.

 

 

 

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق