أخبار العالم

الولايات المتحدة تعزز وجودها في البحر الأسود

تسعى الولايات المتحدة الأمريكية، لتعزيز وجودها العسكري في منطقة البحر الأسود، وفقاً لما أكدته قناة (سي. إن. إن).

ونقلت القناة عن مصدر في البنتاغون، بأن الولايات المتحدة تعزز وجودها العسكري في البحر الأسود من أجل مواجهة القوات الروسية في تلك المنطقة.

وكانت المدمرة البحرية الأمريكية (كارني) قد دخلت مياه البحر الأسود، يوم 17 شباط/ فبراير، وانضمت إلى المدمرة (روس) المتواجدة هناك.

ونص بيان الأسطول السادس للقوات البحرية الأمريكية على أن قرار إرسال السفينتين إلى المنطقة اُتخذ سابقاً.

وذكرت القناة: “إن واشنطن تسعى بهذه الطريقة؛ ليصبح وجود القوات البحرية الأمريكية في البحر الأسود أمراً عادياً”.

ويشار الى أن المدمرة الأمريكية (كارني) مجهزة بنظام دفاع جوي، ونظام كشف تحت الماء والهجوم، كما أنها تحمل صواريخ (توماهوك) و(هاربون)، بينما جهزت المدمرة (روس) بنظام الدفاع الصاروخي (إيجيس) وصواريخ (توماهوك).

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق