أخبار فلسطين

منصور: عدد كبير من الدبلوماسيين ينتظر خطاب الرئيس

أوضح “رياض منصور” مندوب فلسطين لدى الأمم المتحدة، أن وجود الرئيس في مجلس الأمن في غاية الأهمية، وعدد كبير من الدبلوماسيين ينتظر خطابه للتعبير عن تضامنهم.

وتابع منصور: “إن عدداً كبيراً من الدبلوماسيين ينتظر خطاب الرئيس في مجلس الأمن للاستماع إلى ما يطرحه الفلسطينيون، ولأن يتحمل مجلس الأمن مسؤولياته في تنفيذ قراراته ذات الصلة على قاعدة القانون الدولي”.

وأضاف منصور: إن الخطاب مهم من منطلق أنه جاء بعد قيام الرئيس بسلسلة من الكلمات بمواقع مختلفة من العالم، وفي قمم مختلفة، والآن مواصلة لجهوده سيلقي خطاباً في مجلس الأمن، كونه أعلى سلطة معنية بصيانة وحفظ الأمن والسلم الدوليين.

وأشار منصور، إلى أن  مضمون الخطاب هو التأكيد على أن الفلسطينيين جاهزون للسلام، وانخرطوا في أكثر من مناسبة في عمليات كانوا متوقعين خلالها التوصل للسلام، وقال منصور: ” الرئيس سوف يتحدث فيما يمكن أن يطلق عليه أنه مبادرة سلام فلسطينية، تُطلق من قبل الرئيس في مجلس الأمن.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق