رئيسي

الرئيس عباس يصل نيويورك ويلقي كلمة مهمة أمام مجلس الأمن غداً

وصل الرئيس الفلسطيني، محمود عباس، فجر اليوم الاثنين، مدينة نيويورك للمشاركة في الجلسة الاستثنائية لمجلس الأمن الدولي غداً الثلاثاء.

وتواجد في استقباله، نائب رئيس الوزراء زياد أبو عمرو، وسفير فلسطين في الأمم المتحدة رياض منصور، ورئيس بعثة فلسطين في واشنطن حسام زملط، وفق ما أوردت وكالة الأنباء الرسمية.

وسيلقي الرئيس في الساعة الخامسة بتوقيت فلسطين، كلمة مهمة في مجلس الأمن، ستمثل رؤية للسلام ومرحلة جديدة للصراع، حسب ما أكد في تصريح سابق، الناطق الرسمي باسم الرئاسة نبيل أبو ردينة.

وذكر أبو ردينة: إن القدس ومقدساتها وثوابتنا الوطنية التي لن نتخلى عنها، ستكون هي جوهر الخطاب، مشيراً إلى أن مرحلة جديدة من النضال قد بدأت للحفاظ على الهدف الجامع لشعبنا الفلسطيني، وللأمة العربية وللعالم بأسره، وهي قضية القدس بمقدساتها الإسلامية والمسيحية، وبتراثها وتاريخها الذي يحاول البعض تزويره لتبرير مخالفته لكل القوانين والشرائع الدولية، التي أكدت على الدوام فلسطينية القدس وعروبتها”.

وأشار، الى أن هذه المرحلة الحساسة والخطيرة في تاريخنا النضالي، تتطلب مواقف واضحة فلسطينية وعربية، في مواجهة الأخطار المحدقة بقضيتنا الوطنية، مؤكداً أن المعركة الحالية حول القدس، سترسم ملامح المنطقة في المستقبل القريب والبعيد، وأن خطاب الرئيس سيشكل رسالة للعالم بأسره، بأن العدل والسلام والأرض هي الطريق الوحيد لشرق أوسط آمن ومستقر، وعالم ومزدهر وخالٍ من كل أشكال الإرهاب المرفوضة والمُدانة.

ورافق الرئيس إلى نيويورك، وزير الخارجية رياض المالكي، ورئيس جهاز المخابرات العامة اللواء ماجد فرج، والناطق الرسمي باسم الرئاسة نبيل أبو ردينة، ومستشار الرئيس للشؤون الدبلوماسية مجدي الخالدي، والمشرف العام على الإعلام الرسمي الوزير أحمد عساف.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق