أسرى الحرية

لحظات بسيطة تبعد عن حرية الأسير مؤمن النجار

يشهد اليوم الإثنين، التاسع عشر من فبراير الشهر الجاري، لحظات فارقة في حياة الأسير مؤمن النجار، عندما أعلنت قوات الاحتلال الإسرائيلي أن ساعات بسيطة تفصل بينه وبين الحرية.

ومن المقرر أن تفرج قوات الاحتلال الإسرائيلي، ظهر اليوم، عن الأسير مؤمن خالد النجار “25” عامًا،  من محافظة خانيونس، جنوب قطاع غزة، بعدما أمضى أربعة أعوام في سجن نفحة، بتهمة الانتماء والعضوية في حركة الجهاد الإسلامي.

ويذكر أن، قوات الاحتلال الإسرائيلي، اعتقلت الأسير النجار بتاريخ 24/07/2014م، أثناء العدوان الاسرائيلي على قطاع غزة، وأصدرت المحكمة العسكرية الإسرائيلية في بئر السبع، حكمها بالسجن الفعلي لمدة 45 شهراً.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق